إقبال كبير في قطر على السياحة العلاجية

أكدت السيدة ريم الدغمة مدير عام شركة “غيت تو ويلنيس” المتخصّصة في السياحة الصحية، الجهة الوحيدة في قطر المتخصصة في هذا المجال، والمعتمدة من قبل جمعية السياحة العلاجية بالولايات المتحدة الأمريكية، أن شركتها على أتم الاستعداد للانطلاق بقوة خلال العام الحالي، خصوصاً مع وجود طلب كبير من قبل المجتمع على السياحة العلاجية في الخارج.

وأضافت: “نقوم حالياً بالإعداد لثاني رحلاتنا المخصّصة للسيدات هذا العام، وهي رحلة من العمر، في مركز (أناندا)، أحد أفضل المراكز الصحية في الهند والعالم، لخسارة الوزن والديتوكس، ولقد تم اختيار هذا المركز بعد دراسة متخصّصة لتقديم خدمات ذات جودة عالية تناسب كافة المشاركات في الرحلة، التي تتضمّن برنامج ديتوكس لتنظيف الجسم وتجديد الحيوية، من خلال إقامة 7 ليال، و20 جلسة علاجية ، وفحصاً لصحة المشاركات للتأكد من لياقتهم البدنية، إلى جانب المتابعة مع اختصاصية في الصحة والتغذية، كما ستشتمل الرحلة على تعلّم درس في الغذاء الصحي الهندي، وزيارة نهر ربشكش، مع توفير المواصلات”.

وشدّدت الدغمة: “نجحنا منذ لحظة بدء عملياتنا في تنسيق رحلات سياحية صحيّة في العديد من الدول بسهولة وسرعة وخصوصية تامة، وذلك بفضل العلاقات ما بين الشركة وأكثر من 60 مستشفى عالمياً ومنتجعاً صحياً موزعين على 13 دولة إلى الآن حول العالم، وذلك بفضل الزيارات التي قمنا بها لتلك المستشفيات والمنتجعات للتأكد من جاهزيتها بهدف استقبال ومساعدة الأشخاص الراغبين بالعناية بصحتهم من خلال توفير أفضل السبل المتاحة وتأمين العلاجات الطبية الأفضل أو الأماكن الأمثل لرحلاتهم الاستشفائية”.

كما أكدت أن “غيت تو ويلنيس” نجحت في تنسيق العديد من الرحلات لأغراض علاجية وتقديم الاستشارات السياحية المتعلقة بالعلاج والاستشفاء لشريحة كبيرة من المواطنين والمقيمين بدولة قطر في عدد من الدول أبرزها ألمانيا وتركيا وسويسرا، مشيرة إلى أن الشركة تعمل حالياً على إنشاء قاعدة بيانات تشمل أفضل الأطباء والمراكز الصحيّة والمستشفيات التي تعنى بتقديم مختلف أنواع العلاجات والخدمات الصحية في قطر، بهدف تسهيل الاستشارات للعملاء قبل وبعد رحلات العلاج للوصول إلى أفضل النتائج، كما تعمل على خطط مستقبلية تهدف إلى جذب المتعالجين من الخارج.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *