الإنفاق على السياحة المحلية يقفز من 23 ملياراً إلى 43 مليار ريال

أوضح التقرير الاحصائي لمؤشرات قطاع السفر والسياحة في المملكة 2015، الصادر عن مركز المعلومات والأبحاث السياحية “ماس” التابع للهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني، ارتفاع عدد الرحلات السياحية المحلية من 23.8 مليون رحلة في 2013 إلى 37.1 مليون رحلة عام 2014، وارتفاع عدد الرحلات السياحية المحلية من 27.8 مليون رحلة في الفترة من بداية يناير وحى نهاية سبتمبر 2014 إلى 43.3 مليون رحلة عام 2015 في ذات الفترة، كما بلغ حجم الإنفاق على السياحة المحلية في 2014 43.1 مليار ريال، مقارنة ب23.4 ملياراً في 2013، وحجم الإنفاق على السياحة المحلية من بداية يناير وحتى نهاية سبتمبر 2015 الى 42.2 مليار ريال، مقارنة بذات الفترة من العام الماضي والذي سجل خلالها 35.4 ملياراً، وقد تصدر الإنفاق على الأغذية والمشروبات مجالات الإنفاق السياحي، ثم الإنفاق على مرافق الإيواء والمطاعم، وفي المرتبة الثالثة الترويح والثقافة، وفي الرابعة النقل.

وتصدرت منطقة مكة المكرمة الوجهات السياحية الأكثر زيارة ب14.7 مليون رحلة خلال 2014 مقارنة بنحو 9.8 ملايين رحلة خلال عام 2013، بنمو نسبته 50%، ثم منطقة “المدينة المنورة” حيث استحوذت على 14% من إجمالي عدد الرحلات السياحية محليا في 2014، بعدد رحلات قدره نحو 5.2 ملايين رحلة مقارنة ب2.9 مليون رحلة بنمو نسبته77%.

والوجهة الثالثة “منطقة الشرقية” حيث استحوذت على 12% من إجمالي عدد الرحلات السياحية المحلية ب4.4 ملايين رحلة سياحية خلال 2014، ثم منطقة الرياض حيث استحوذت على 11% من إجمالي عدد الرحلات السياحية المحلية ب3.8 ملايين رحلة في 2014، مقارنة ب3.2 ملايين رحلة في 2013، تلتها عسير بنحو 2.3 مليون رحلة سياحية، ثم تبوك ب1.3 مليون رحلة سياحية، ثم جازان ب1.2 مليون رحلة سياحية، ثم الباحة ب938 ألف رحلة سياحية، والقصيم ب761 ألف رحلة سياحية، وحائل ب532 ألف رحلة، ونجران ب256 ألف رحلة، والحدود الشمالية ب238 ألف رحلة، والجوف ب124 ألف رحلة.

وقدر التقرير الوظائف المباشرة التي وفرها قطاع السياحة حتى نهاية العام الفائت ب845 ألف وظيفة نسبة السعوديين منها 27.4، مقارنة ب750.9 في عام 2013 كان نسبة السعوديين منها27.1، وأن مساهمة قطاع السياحة في الناتج المحلي الاجمالي بالمملكة العام المنقضي وصلت إلى 82 مليار ريال سعودي بما يمثل 2.9% من الناتج المحلي الإجمالي، مقارنة ب75 مليار ريال سعودي في 2013 بما يمثل 2.7% من الناتج المحلي الإجمالي.

وأشار التقرير إلى أن عدد منشآت الإيواء السياحي من فنادق ووحدات سكنية مفروشة ومنتجعات وغيرها وصلت إلى 5868 بعدد غرف 446.6 ألف غرفة، فيما بلغت معدلات إشغال الفنادق عام 2014 بلغت 66.6% ووصلت نسبة الإشغال في الشقق والوحدات السكنية في ذات العام 65.6%.

ورصد ارتفاع إجمالي الليالي السياحية من 105.4 ملايين ليلة سياحية في الفترة من بداية يناير وحتى نهاية سبتمبر 2014 إلى 208.3 مليون ليلة سياحية في الفترة ذاتها عام 2015.

وتوقع التقرير زيادة عدد الرحلات السياحية بنهاية 2015 إلى 39.3 وفي 2020 إلى 56.1، وأن تبلغ قيمة الإنفاق على السياحة مع نهاية هذا العام 48.8 مليار ريال وفي 2020 ما يقارب مئة مليار ريال.

كما توقع أن يرتفع الناتج المحلي الاجمالي بالمملكة من قطاع السياحة مع نهاية 2015 إلى 85.5 مليار ريال وفي 2020 إلى 118.8، وأن يبلغ عدد الوظائف المباشرة في قطاع السياحة مع نهاية هذا العام 879 ألف وظيفة وفي 2020 ما يقارب 1206.

يشار إلى أن مصطلح “الرحلة السياحية” هو المصطلح المتبع في الاحصاءات السياحية، وتطلق على الرحلة السياحية الواحدة للشخص الواحد.

Facebook
Google+
Twitter
LinkedIn

إعلانات

جديد المقالات

جديد المقالات