هدفنا صناعة السياحة

vison-1024x688

الاردن : البترا تضاء بـ 15 ألف شمعة احتفاء بذكرى تتويجها بإحدى عجائب

الحقيقة الدولية – أضاءت سلطة اقليم البتراء بأكثر من15000  شمعة مركز الزوار مرورا بالسيق، والخزنة، والمدرج، والقبور الملكية، والشارع الروماني، ومنطقة قصر البنت وصولا للدير؛ جاء ذلك احتفالا بالذكرى الحادية عشرة لاختيار مدينة البترا واحدة من عجائب الدنيا الجديدة، وسط حضور لافت من السياح العرب والأجانب والأردنيين وأهالي المدينة، ورافق ذلك عروض فلكلورية وفرق شعبية في منطقة ساحة مركز الزوار وساحة الخزنة والمدرج النبطي داخل محمية البترا الأثرية.

وتضمن الاحتفال بالمدينة الوردية كذلك إضاءة معالم مختارة مثل الخزنة والمدرج والمقابر الملكية والشارع الروماني ومعبد قصر البنت بشكل مباشر من الداخل والخارج، وعرض إضاءة لصورة جلالة الملك والعلم الأردني على جانبي الخزنة، وتولت طواقم تلفزيزنية تصوير العرض جويا بالإضافة إلى التصوير داخل المدينة ومن على الجبال المرتفعة.

وقامت سلطة إقليم البترا بهذه المناسبة بفتح المدينة لاستقبال الزوار مجانا وخاصة العائلات داخل الموقع من الساعة التاسعة وحتى الساعة الحادية عشرة مساء، وتخلل الاحتفال عروض فنية قدمتها فرق وادي موسى والطيبة والراجف للتراث الشعبي.

وفي تصريح صحفي لرئيس مفوضية البترا أكد المهندس فلاح العموش بأن الاحتفال بالبترا كواحدة من عجائب الدنيا السبع الجديدة هو من ضمن اهتمامنا بتطوير المدينة سياحيا وتسويقها محليا وعربيا وعالميا، عن طريق تطوير جانب الخدمات السياحية في منطقة البترا من خلال وضع المسارات السياحية واللوحات الإرشادية وتدريب مراقبي المحمية الأثرية من اجل تقديم أفضل الخدمات للزائر وحماية الموقع..

وأضاف العموش أن السلطة تقوم حاليا بتنفيذ العديد من المشاريع الاستثمارية في منطقة اقليم البترا  بهدف زيادة تنافسية البترا كوجهة سياحية عالمية، وذلك لجذب واستقطاب السياح على مدار العام من خلال أعمال التسويق المستمرة للمدينة والمرافق السياحية والفندقية فيها، وهذا ما تسعى سلطة إقليم البترا إلى تحقيقه عبر استراتيجية تقوم على إيمانها المطلق بإحداث التنمية والتغيير في المنطقة مع المحافظة على خصوصيتها كإرث حضاري وإنساني يشكل مقصدا رئيسيا وخيارا مهما للسياح من مختلف الدول، والعمل جارٍ على تحسين واقع السياحة والبنية التحتية في المنطقة والنهوض بالخدمات الداعمة للاستثمار. وأشاد العموش بتعاون جميع الجهات المحلية والأمنية من أجل إنجاح هذا الحدث الفريد.

وقال الدكتور سليمان الفرجات نائب رئيس المجلس، مفوض المحمية والسياحة إن عقد هذه الفعالية يهدف للتذكير بالمكانة المميزة التي تحتلها البترا من ناحية، ومن أجل تشجيع عقد الفعاليات المختلفة في الصيف لا سيما وأن السياحة الدولية تضعف في موسم الصيف.

ولفت الفرجات إلى وجود خطة متكاملة للأعوام القادمة تتضمن توفير عروض بالتعاون مع الفنادق وعقد الورش والمؤتمرات خلال الصيف وإقامة الرياضات الجوية، وكشف عن التفكير جديا باستحداث رالي البترا الدولي للدراجات والسيارات من خلال طريق نملة الفريد المؤدي إلى البترا، ونوه إلى نية السلطة إقامة هذه الفعالية سنويا معززة بعروض شاملة تهدف إلى تشجيع السائح العربي والأجنبي لقضاء مدة أطول في البترا.

يذكر أن مدينة البترا قد أُدرجت على لائحة التراث العالمي التابعة لليونسكو في عام 1985 لتكون بداية الانطلاق نحو العالمية لتتوج عام 2007 واحدة من عجائب الدنيا السبع الجديدة, بعد أن دخلت في تنافس مع أكثر من 21 موقعا عالميا، وأصبحت ثاني عجائب الدنيا، ونظراً لمكانتها وتميزها بالعديد من المعالم الفريدة أصبحت الوجهة السياحية الأبرز للعديد من المشاهير والسياح, وهي اليوم رمز الأردن الأول، وأكثر الأماكن جذبًا للسياح على مستوى المنطقة والإقليم.

ومنذ العام 2007مرت البترا بمراحل متفاوتة من ازدياد وانخفاض أعداد السياح، تبعا للأوضاع الاقتصادية والسياسية التي تلعب دورا مهما في تنشيط قطاع السياحة، لكنها في العامين الأخيرين باتت تشهد زيادة مضطردة في أعداد السياح، فقد شهد العامان الأخيران تعافيا ملحوظا لقطاع السياحة في البترا حيث زاد عدد الزائرين للمدينة على 60000 سائح عام 2017 وشهد النصف الأول من عام 2018 زيادة قاربت 50% مقارنة مع العام الماضي. ويتوقع أن يشهد الموسم القادم حركة سياحية نشطة حسب الحجوزات الأولية في فنادق البترا.

وأشار العموش إلى أن العام الحالي يعد من أفضل  الأعوام من حيث الحركة السياحية النشطة في البترا، بعد عام 2010، وأكد حرص سلطة إقليم البترا على التعاون مع الجهات المعنية في الترويج للبترا من خلال مشاركتها بالمعارض والندوات السياحية، موضحا خطة السلطة في هذا المجال لاستهداف أسواق عالمية وتكثيف الجهود لاستقطاب الأسواق السياحية التقليدية الرامية لزيادة الأفواج السياحية لمدينة البترا الوردية.

وانتهى الحفل بوصلات فلكلورية داخل ساحة مركز الزوار وحضر الفعالية وزيرة السياحة لينا عناب ومحافظ معان أحمد العموش ومجلس مفوضي البترا والعديد من ممثلي الجهات الحكومية والشعبية وأهالي المنطقة

 تم اضاءة اكثر من 15000 شمعة ابتداءا من مركز الزوار مرورا بالسيق

Facebook
Google+
Twitter
LinkedIn

جديد المقالات