الاردن : «وكلاء السياحة » تطالب بفحص مركبات المعتمرين في عمان

الدستور – كشفت جمعية وكلاء السياحة والسفر أنه لم يتم السماح لحافلات تقلّ معتمرين من الأردن وفلسطين بالخروج من المملكة، وتم توقيفها في معان لحين تصويب وضعها، وإصلاح أي خلل بها، وذلك بعد فحص فني تجريه هذه الحافلات في معان من قبل دائرة السير.
وبحسب أمين سر جميعة وكلاء السياحة والسفر كمال أبو ذياب فإن الجمعية تؤيد إجراء الفحص، سيما وأن بعض الحافلات تعاني من خلل كبير، لكن بالمقابل نحن نعاني كقطاع من نقص حاد بالحافلات، تحديدا في المواسم التي يتم خلالها استخدام أعداد كبيرة منها، كموسمي الحج والعمرة، وشركات النقل تكون بالغالب غير قادرة على توفير الحافلات المطلوبة.
وكشف أبو ذياب في تصريح خاص لـ»الدستور» عن أن الجمعية وتحديدا لجنة الحج والعمرة طلبت السماح لشركات الحج والعمرة استئجار حافلات من السعودية، لكن هذا الطلب تم رفضه، فيما باءت محاولات انشاء شركة نقل سياحي تابعة للجمعية بالفشل.
وطالب أبو ذياب أن يكون الفحص الفني للحافلات التي تنقل حجاجا او معتمرين في عمّان، بدلا من معان، ذلك أن توقيف الحافلة لساعات لحين إصلاح أي خلل بها يعمل على تأخير الرحلة، وازعاج المعتمرين الذي يقضون ساعات بانتظار إصلاح الحافلة، وبالتالي نأمل أن يكون الفحص في عمّان وأن يكون كل ثلاثة أشهر لبقاء الحافلات بمجملها بوضع جيد، فنحن نؤيد الفحص للمركبات حفاظا على سلامة المعتمرين.
وبين أبو ذياب أن المملكة العربية السعودية ترفض ادخال أي حافلة سنة صنعها قبل عشرة أعوام، وبطبيعة الحال هذا يجعل من عدد الحافلات المؤهلة لدخول السعودية ونقل معتمرين وحجاج يقل سنة عن أخرى، منبها الى انه سيتم العام القادم شطب (130) باصا صنعوا عام 2009، وهو عدد ليس قليلا، وحتما سيوجِد نقصا كبيرا بهذه الحافلات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *