البرنامج الوطني للمعارض والمؤتمرات يستطلع خبرات مكتب لندن للمتحدثين

ضمن جهود البرنامج الوطني للمعارض والمؤتمرات في بناء الشراكات واستطلاع افضل التجارب الدولية لتطبيقها في تنفيذ مبادراته لتطوير صناعة الاجتماعات السعودية، اجتمع  المدير التنفيذي للبرنامج المهندس طارق بن عبدالرحمن العيسى مع السيد توم سلاني رئيس مجلس إدارة مكتب لندن للمتحدثين يوم الخميس 12 ابريل. وتم خلال الاجتماع الاطلاع على تجربة  مكتب لندن للمتحدثين وآليات عمل المكتب والنجاحات التي حققها، كما تم استعراض تنظيم المكتب السعودي للمتحدثين، ومواصفات المكتب و أوجه التكامل، وآليات تبادل المعلومات لتوفير متحدثين على مستوى عالي من الكفاءة لدعم صناعة الاجتماعات السعودية.

وأكد العيسى اهتمام اللجنة الإشرافية للبرنامج برئاسة صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان رئيس الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني ومتابعتها لسير عمل تأسيس المكتب السعودي للمتحدثين، وتوجيهاتها لتطبيق أفضل الممارسات لتشغيل المكتب وفق أحدث التقنيات من خلال منصة الكترونية تساعد منظمي المؤتمرات والمنتديات والملتقيات على إيجاد متحدثين مميزين لأثراء برامج تلك الفعاليات، ولخدمة المتحدثين من ابرازهم وربطهم بالفعاليات وتسويق خدماتهم، مشيرا أن هذه الصناعة تشهد نموا ملحوظاً، وتوقع استمرار هذا النمو بشكل متصاعد خلال السنوات القادمة، مما سيؤدي الى ازياد الطلب على المتحدثين للمشاركة في فعاليات الاعمال، وهذا يتطلب المسارعة في تطوير البرامج والبنى المؤسسية الداعمة لذلك.

ومن جانب آخر، عبر السيد توم سلاني رئيس مجلس إدارة مكتب لندن للمتحدثين عن سعادته لزيارة المملكة واختيار مكتب لندن للمتحدثين كأحد التجارب الناجحة لتستطلعها المملكة، مشيدا بتطورات صناعة الاجتماعات السعودية، ورؤية البرنامج الوطني للمعارض والمؤتمرات الطموحة، ومنهجيته في التعامل مع هذه الصناعة وتطويرها. وأوضح السيد توم سيلاني أن مكتب لندن للمتحدثين لديه (16) فرع حول العالم، ويعمل فيه أكثر من (130) موظف، وساهم المكتب في تقديم أكثر من 35 ألف متحدث شاركوا في مؤتمرات ومنتديات حوال العالم منذ تأسيسه في عام 1994م، ويقوم المكتب بتقديم خدمات توفير المتحدثين لأكثر من 2500 مؤتمر ومنتدى سنويا في انحاء العالم، وهناك فرص ومجالات تعاون كثيره يمكن ابرامها مع المكتب السعودي للمتحدثين.

حضر الاجتماع كل من أحمد بن فهد العبدالواحد مدير المكتب السعودي للمتحدثين و فيصل بن  صالح بن شعيل مدير البوابة الالكترونية للبرنامج.

يذكر أن اللجنة الإشرافية للبرنامج الوطني للمعارض والمؤتمرات اعتمدت تنظيم المكتب السعودي للمتحدثين في اجتماعها الحادي عشر المنعقد بتاريخ 29 شعبان 1437هـ، ووضعت رؤية له ليكون المكتب منصة رائدة في خدمة تسجيل المتحدثين الدوليين والمحليين المشاركين في المؤتمرات والمنتديات والملتقيات التي تقام في المملكة مبنية على أسس الاحترافية في استقطاب أفضل المتحدثين المتخصصين من ذوي الخبرة المهنية في جميع المجالات وبيانات ذات مصداقية عالية. وحددت اللجنة الإشرافية للبرنامج الغرض من تأسيس المكتب برفع جودة المؤتمرات والمنتديات والملتقيات التي تقام في المملكة وتسريع إجراءات إصدار تراخيصها مما يساهم في تعزيز البعد التسويقي لها، وتسهيل مشاركة واعتماد المتحدثين غير السعوديين في هذه الفعاليات المنعقدة بالمملكة، وتمكين المتحدثين السعوديين من المشاركة في المحافل الدولية. كما حددت اللجنة ارتباط المكتب بالبرنامج.

Facebook
Google+
Twitter
LinkedIn

إعلانات

جديد المقالات

جديد المقالات