المنظمة العربية للسياحة: 2014 هو عام السياحة الإلكترونية بامتياز

أكدت المنظمة العربية للسياحة أن التحدي الذي تواجهه المنظمات والمؤسسات في تطبيق مفهوم “السياحة الإلكترونية” ليس ثورة المعلومات بقدر ما هو ضعف في السياسات الترويجية السياحية المستندة على التكنولوجيا.

كما أشارت المنظمة إلي عدم الاهتمام برصد ميزانية خاصة لمتطلبات السياحة الإلكترونية, وضعف استخدام تكنولوجيا المعلومات في المزيج الترويجي السياحي المتمثل بالبيع الشخصي, والإعلانات, العلاقات العامة, الدعاية والنشر وتنشيط المبيعات.

وبدت السياحة الإلكترونية حاضرة بقوة في خارطة “الترويج السياحي” للأفراد والمجموعات بعيداً عن وسطاء الحجوزات والمبرمجين للرحلات السياحية التقليديين, لكن ما ذكرته المنظمة العربية للسياحة يضع هاجسا كبيرا على عاتق المؤسسات السياحية التي لم تستطع حتى الآن إقناع السائح العربي وفقاً لخبراء السياحة الإلكترونية.

وترى منظمة السياحة العربية في العام الجاري 2014 هو عام السياحة الإلكترونية بامتياز لذا أقرت خطة تدريبية شاملة متمثلة في دورات تدريبية عالمية بالتعاون مع أشهر المؤسسات العربية والدولية التي تمنح مادة علمية محترفة وشهادات معترف بها عالميا وعربيا؛ من أجل تعزيز هدفها في السياحة الإلكترونية.

 

Facebook
Google+
Twitter
LinkedIn

إعلانات

جديد المقالات

جديد المقالات