هدفنا صناعة السياحة

vison-1024x688

اماكن تستحق الزيارة – قرية القصار

هي قرية قديمة يعود تاريخها إلى ما يقارب الـ 3000 سنة وفقاً للكتابات والنقوش الأثرية التي تم العثور عليها في القرية، ومن أبرز الحضارات القديمة التي سكنت القرية -الحضارة الحميرية والحضارة الرومانية، تتميز القرية بكثرة نخيلها وكثرة آبارها وعذوبة مائها، ويصل عدد منازلها إلى 400 منزل والتي تم بناؤها بالأحجار المحلية إضافة إلى (الجص). وتعتبر هذه القرية المصيف الرئيسي لأهالي فرسان والتي ينتقلون إليها على ظهور الجمال بعد موسم صيد سمك الحريد في أواخر أبريل، ويعرف هذا الموسم باسم (العاصف) نظراً لاشتداد الرياح الشمالية الصيفية إعلاناً عن بدء موسم استواء الرطب. ويقوم الأهالي بإحياء الاحتفالات والأعراس وإحياء الموروثات الشعبية خلال فترة تواجدهم في هذه القرية، وبعد أن هُجرت القرية لما يزيد عن الأربعين عاماً من قبل أهلها.​

قرية القصار التراثية

قرية سياحية يأتي إليها الزوار من جميع أنحاء العالم؛ و قد بنيت قرية القصار التراثية في جزيرة الفرسان التي تتبع مدينة جازان و هي موجودة في جنوب غرب المملكة العربية السعودية.

و تعتبر قرية القصار التراثية من القري القديمة الصغيرة الحجم حيث أنها تحتوي علي ربعمائة بيت فقط؛ كما أن تلك المنازل قد بنيت قديماً من الحجارة و جريد النخل، و قد اختلف المؤرخين في تحديد أصل قرية القصار التراثية فمنهم من يقول أنها تعود للعهد الروماني و منهم من يقول أنها تعود للعهد الحميري نظراً لأنهم قد اكتشفو بها بعض من الكتابات و الرسومات و النقوش التاريخيه الأثرية؛ و خاصة في منطقة الكدمي الموجودة بالقرية التي تعود إلي العهد الحميري و ذلك تحديداً في عام 24 قبل الميلاد بالإضافة إلى أنهم وجدوا بها كتابات عديدة مكتوبة بخط المسند الجنوبي الذي يعود إلي ذلك العصر أيضاً.

قرية القصار التراثية Al Qasar Heritage Village

نبذة

من الجدير بالذكر أن قرية القصار التراثية تقع علي بعد خمسة كيلو مترات من جنوب مركز جزيرة فرسان كما أنها أيضاً تبعد عن قلعة لقمان بحوالي 2 كيلو متر و تتميز قرية القصار التراثية بأنها تعتبر منتجعاً سياحياً في فصل الصيف للزوار و السياح؛ كما أن أهالي جزيرة الفرسان يسكنون بها لفترة تتعدي الثلاثه أشهر و يطلقون عليها اسم العاصف حيث في ذلك الوقت تأتي الرياح الشمالية الصيفية التي تساعد علي استواء النخيل.

كما أنها تتميز خلال الثلاثة أشهر بمياهها الجوفية الجارية النقية التي تقع علي عمق سبعة أمتار من سطح الأرض مما يساعدهم علي استخدامها في الأغراض المختلفة؛ و قد قام المؤرخون بالبحث عن الحضارات الموجودة في تلك القرية إلي أن وجدوا بعضاً من النقوشات المكتوبة علي الأحجار بخطوط مختلفة.

فمنها ما هو مكتوب بالخط الحميري، و كتابات أخري بالخط اللاتيني القديم، و أيضاً كتابات بخط المسند الجنوبي؛ كما نجد أن قرية القصار التراثية بها معبد قديم الأزل يحتوي علي كثير من الرسومات و الكتابات و النقوشات القديمة الحضارية التي تعود إلي العهد الروماني و العهد الحميري؛ كما أنهم كما قد وجدوا حضارة أثرية تعود إلي العهد الإسلامي المتأخر.

قرية القصار التراثية Al Qasar Heritage Village

السياحة إلي القرية

و تعتبر قرية القصار التراثية من أهم المناطق السياحية الجميلة و خاصة في فصل الصيف حيث يأتي السياح و الزوار من جميع أنحاء العالم لزيارتها و الاستمتاع بجمال هوائها و نقاء مياهها و أيضاً مشاهدة ما بها من آثار و حضارات قديمة و أثرية.

كما أن كثير من الأشخاص يتشوقون للذهاب إلي قرية القصار التراثية لمشاهدة تلك الحضارات؛ كما ينجذب إليها الكثير من السياح بسبب روعة مبانيها التراثية الأصيلة التي بنيت من الحجارة و جريد النخيل؛ و يتمكن  الزوار و السياح من الذهاب إلي قرية القصار للإستمتاع بجمالها عن طريق مرسي جنابة أو مرسي الحافة .

و نظراً لجمال و روعة المناظر الطبيعية الموجودة بقرية القصار التراثية؛ أدت إلى أن تقوم الهيئات المتخصصة في السياحة بتزويد تلك المنطقة ببعض الخدمات حتي يتمكن زوارها من الاستمتاع داخل القرية و لذلك قامت الهيئة العامة للسياحة و التراث الوطني بتنفيذ مشروع كبير داخل القرية؛ و هو عبارة عن إقامة ممرات داخل القرية للمشاة لكي يستطيعوا السير بها.

و أيضاً تم تنفيذ مشروع إنشاء مظلات حتي يستطيع الزوار من الجلوس أسفلها و كذلك تم إنشاء مبني صغير للخدمات المصغرة للمواطنين، و تم ترميم بعض الأسوار الغير صالحة الموجودة مع الممرات وكذلك أيضاً ترميم دورات المياة و بناء مسجد.

و تم تحويل المنازل القديمة إلي مراكز كبيرة يتم إستقبال الزوار بها؛ كما تم إنشاء وحدات لإنارة الطرق و بناء مدخل تراثي كبير للقرية و ذلك لإستقبال الزوار و السياح من جميع أنحاء العالم .

قرية القصار التراثية Al Qasar Heritage Village
Facebook
Google+
Twitter
LinkedIn

جديد المقالات