دول مجلس التعاون تعرض صورا لمواقعها الأثرية في الرياض

نيابة عن صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان رئيس الهيئة العامة والسياحة والتراث الوطني افتتح الدكتور علي الغبان ‏نائب رئيس الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني المشرف على برنامج خادم الحرمين الشريفين للعناية بالتراث الحضاري بالمملكة المعرض المصور للآثار والمتاحف بدول مجلس التعاون الخليجي المتزامن مع الاجتماع السابع عشر للوكلاء المسؤولين عن الآثار والمتاحف بدول المجلس وذلك في مجمع النخيل مول بالرياض الثلاثاء.

وقال الدكتور علي الغبان في تصريح صحفي بعد الافتتاح بأن دول مجلس التعاون الخليجي تتميز بعدها الحضاري وتاريخها وحضاراتها المتعاقبة، ومواطنو دول المجلس يعتزون بذلك وبأنهم يعيشون في تآلف وتعاون من خلال القيم المشتركة والتاريخ والحضارة العريقة التي ساهمت في وحدة الحاضر والماضي بين دول الخليج.

وأشار إلى أن دول الخليج تقوم بجهود كبيرة لحماية المواقع الأثرية، ليتمكن مواطنونا من معايشة هذه التجربة وليتعرفوا على الوحدة الحضارية التي جمعت منطقتنا وشعوبها منذ الأزل، مضيفاً: وما تكريم المتخصصين في الآثار والمتاحف، وملاك المتاحف الخاصة خلال الاجتماع إلا دليل على أهمية هذا القطاع وماتوليه دول المجلس من اهمية له من قادته وحتى مواطنيه.

وقدمت الدول الست في منظومة المجلس عددا من الصور التي تحكي الآثار والتراث فيها، فشاركت دولة الامارات المتحدة  بصور عن حصن عجمان، وصور عن موقع الدور الاثري الذي يعود إلى القرن الاول الميلادي، في امارة ام القيوين، بالإضافة إلى صور للقبر الدائري الذي يعود تاريخه إلى الألف الثالث قبل الميلاد، وهو موقع المويهات بعجمان، كما أن الاثار المعروضة في الامارات اشتملت على جرة فخارية من نهاية الالف الثالث قبل الميلاد، وكذك صدفة مزخرفة من الالف الاول قبل الميلاد، وغيرها من الآثار التي تعبر عن التاريخ الامارات مستقبلا، وغيرها من الصور.

 كما شاركت مملكة البحرين بعدد من الصور التي تحكي تراثها منها صور لقلعة البحرين الذي يشهد موقعها على تاريخ يعود ل 4 الاف سنة من الحضارات المتوالية التي مر بها البحرين، وادرج الموقع على لائحة التراث العالمي من قبل اليونيسكو كعاصمة دلمون ومينائها الاثري، كما أن الموقع يحوي على 500 قطعة اثرية تعتبر من اهم المقتنيات المستخرجة من الموقع، كما شمل العرض من البحرين على متحف البريد الذي يقع في مبنى دائرة البريد القديم مقابل باب البحرين، وصورة لطريق اللؤلؤ المدرج ضمن قائمة التراث العالمي اليونيسكو، بالإضافة إلى مستوطنة سار التي تعتبر من نموذجا من المستوطنات المنظمة  التي كانت موجودة في المنطقة، اواخر الالفية الثالثة قبل الميلاد، وغيرها من صور الاثار التي تحكي تاريخ البحرين منذ الاف السنين.

أما المملكة العربية السعودية فشاركت بالمعرض بعدة صور منها صور للدرعية التاريخية عاصمة الدولة السعودية الأولى والمسجلة في قائمة التراث العالمي، وايضا موقع العبلاء في عسير والتي تعد اكبر مستوطنات تعدين في المملكة خلال فترة ماقبل الاسلام، كما احتوى جناح المملكة على صور موقع عينونة الاثري بتبوك، وكذلك رسوم صخرية من موقع جبة بمنطقة حائل، وكذلك صور لقرية رجال المع، وصور لقلعة تاروت، ومتحف سكة حديد الحجاز، وموقع فيد بمنطقة حائل، وغيرها من الصور الأثرية.

وتشارك سلطنة عمان في المعرض بعدد من الصور التراثية القديمة منها صورة قبر من قرية وادي الشجر بولاية صور الذي يعود للالفية الثالثة قبل الميلاد، وموقع سمهرم بمحافظة ظفار من اهم الموانئ التجارية للبان القديمة، وكذلك موقع بات الاثري بولاية عبري بمحافظة الظاهرة والذي يعود إلى الالفية الثالثة قبل الميلاد، وايضا صور لقلعة بهلا بمحافظ الداخلية والتي ترجع إلى فترات ماقبل الاسلام، وغيرها من الصور التراثية التي تزخر بها سلطنة عمان.    

أما دولة قطر فشاركت بعدة صور منها برج الخور، وايضا منحوتة أسد مصنوعة من مادة البرونز والتي تعود للقرن الثامن الميلادي، ومنحوتة اخرى مصنوعة من عظم الجمل لحيوان المها تعود للقرن الثامن عشر الميلادي، كما شاركت قطر بصور لكمية من الوربيات الفيكتورية الفضية، وغيرها من الصور الأثرية.

وشاركت الكويت بصور أبراج الكويت وأيضا استراحة الشيخ احمد الجابر، وكذلك بوابة الجهراء ومستوطنة العبيد، ومنطقة الآثار بجزيرة فيلكا، وغيرها. 

يذكر بأن المعرض أفتتح تحت رعاية صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان رئيس الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني، على هامش الاجتماع 17 للوكلاء المسؤولين عن الآثار بدول مجلس التعاون الخليجي، في (مركز النخيل التجاري) يوم الاثنين ويستمر لأسبوعين.

وستكون مواعيد المعرض يوميا على فترتين الصباحية من الساعة 9 ـ 12 ظهراً والمسائية 4 ـ 9 مساءً.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *