«شركات السياحة المصرية » تنتظر «كلمة سر» المسار الإلكترونى لحجز خدمات الحجاج

المصري اليوم – مع بدء العد التنازلى لاتخاذ الإجراءات التنفيذية للحج السياحى، تنتظر شركات السياحة الحصول على «كلمة السر» الخاصة بالمسار الإلكترونى لحجز خدمات الحجاج خلال موسم الحج المقبل، والتى تحصل عليها البعثة الرسمية للحج من جانب السلطات السعودية.
وقال صبح عبد الفتاح، وكيل وزارة السياحة لـ«المصرى اليوم»، إن الوزارة ممثلة فى قطاع الرقابة على الشركات جاهزة لعمليات فحص الحافلات التى تنقل ضيوف الرحمن خلال موسم الحج، مشيرًا إلى أن عمليات الفحص ستبدأ عقب نهاية إجازة عيد الفطر المبارك.
وأضاف أن آخر رحلات العمرة البرية، تغادر للأراضى المقدسة منتصف شهر رمضان، موضحًا أن تقارير متابعة تنفيذ برامج العمرة تؤكد تنفيذه بشكل يتوافق والضوابط التى حددتها الوزارة، ولفت إلى استمرار عمل اللجان فى العقبة ونويبع، حتى عودة آخر رحلة للعمرة.
وقال باسل السيسى، الرئيس الأسبق للجنة السياحة الدينية بغرفة شركات السياحة، إن الموسم الجارى سيشهد ربط التأشيرة المباشرة التى يحصل عليها بعض ضيوف الرحمن بالمسار الالكترونى، وهو ما يجعل الخدمات التى تقدم لهم حقيقية، نظرًا لتواجد أماكن السكن بكامل طاقتها على المسار، ما يجعل من المستحيل تواجد خدمات وهمية، وبالتالى يجد كل حاج الخدمة التى يحتاج لها. وأشار إلى أن الشركات يمكنها تنفيذ برامج الحج لأصحاب التأشيرات، لافتًا إلى أن هناك طلبًا مرتفعًا على عمرة رمضان نتيجة لتحديد كوتة «100 ألف معتمر» خلال الشهر الكريم.
وقال أيمن عبد الموجود، الرئيس التنفيذى لمؤسسة الحج، إن وزارة التضامن تنهى حاليًا الإجراءات الخاصة بالحجاج بالتنسيق مع وزارة الداخلية، وخلال المرحلة المقبلة سوف يتم التعامل مع القنصلية السعودية بعد انتهاء توثيق العقود مع الوزارة، كما يتم انتهاء إجراءات الجوازات فى الفترة الحالية، مؤكدًا أنه بعد انتهاء شهر رمضان سوف يتم عمل برامج تدريبية خاصة بالحجاج على مستوى مديريات التضامن فى جميع المحافظات. وأوضح عبد الموجود فى تصريحات خاصة لـ «المصرى اليوم» أن الوزارة كانت حريصة على تطبيق كامل معايير الشفافية فى اختيار مشرفى الحج وانتقاء أفضل المتقدمين من خلال معايير واختبارات تحريرية وشفافية لضمان تقديم أفضل الخدمات لحجاج الجمعيات الأهلية، مؤكدًا أن وزارة التضامن تسعى لتقديم مستوى متميز فى تنظيم حج الجمعيات الأهلية الذى يخدم هذا العام 12 ألف حاج، يمثلون 3450 جمعية أهلية.
فى سياق متصل، شهد ميناء سفاجا البحرى منذ بداية رمضان، تزايدًا فى أعداد المغادرين لأداء مناسك العمرة عبر رحلات بحرية منتظمة تشرف عليها هيئة موانئ البحر الأحمر، على متن العبارة «محبة» من خلال ميناء ينبع السعودى، بمعدل رحلتين أسبوعيًا، وغادر نحو 10 آلاف معتمر حتى الآن.
وشدد اللواء هشام أبو سنة، رئيس الهيئة، على مدير الميناء بضرورة التنسيق مع محافظة البحر الأحمر، ومجلس مدينة سفاجا، لتوفير كل الخدمات وسرعة إنهاء إجراءات السفر والوصول لمعتمرى بيت الله الحرام، والعمل على زيادة عدد العاملين بالجوازات وتذليل كل العقبات والتأكيد على الوكلاء الملاحيين والسياحيين بضرورة تأكيد الحجز على رحلات العبارات وعدم وصولهم إلى الميناء إلا قبل السفر بـ 4 ساعات فقط لمنع التكدس أمام الميناء، كذلك إدراج بيانات تذكرة الركاب بتاريخ السفر ورحلة العبارة مع تواجد ممثلين عنهم مع إدارة الميناء لسرعة حل أى مشكلة فى حينه وتم نشر خط ساخن عليهم لسرعة التواصل مع الهيئة.
وأعلن صفوت مسلم، رئيس الشركة القابضة لمصر للطيران، أن الشركة تخطط لتسيير نحو 22 رحلة يوميًا من مطار القاهرة الدولى، بواقع 15 رحلة إلى جدة، و7 رحلات يومية إلى المدينة المنورة، طوال شهر رمضان وحتى نهاية مرحلة الذهاب لنقل المعتمرين.
ولفت إلى أن مرحلة العودة ستشهد كثافة فى التشغيل، ومن المخطط أن يكون متوسط رحلات العودة ما يقرب من 25 رحلة يوميًا، أى بإجمالى 450 رحلة جوية، خلال الفترة من 12 وحتى 30 يونيو المقبل، وذلك إلى مطارات القاهرة، والأقصر، وبرج العرب بالإسكندرية.
Facebook
Google+
Twitter
LinkedIn

إعلانات

جديد المقالات

جديد المقالات