فندق أنجم ضمن كوكبة الرعاة المشاركين في مجلة صناعة السياحة

مجلة صناعة السياحة توقع اتفاقية راعي مشارك مع فندق أنجم

‎واستكمالاً للتعاون المشترك بين مجلة صناعة السياحة وفندق أنجم في تنشيط السياحة في المملكة العربية السعودية تم توقيع اتفاقية رعاية مع مجلة صناعة السياحة و فندق أنجم كراعي مشارك وتخلل التوقيع تصريحاً لرئيس التحرير مجلة صناعة السياحة الأستاذ طلال الضاحي ” أن المجلة و منذ انطلاق الخطة الطموحة التي وضعها المؤسس الراحل الدكتور علي الضاحي رحمة الله ضمن الخطة الإستراتيجية النجاح والتي تتماشا مع رؤية صاحب السمو الملكي الامير سلطان بن سلمان وبدعم منه لتنشيط السياحة في المملكة والعمل على ارساء دعائم السياحة في المملكة العربية السعودية والوطن العربي بمبادرات مهمه من مجلة صناعة السياحة

‎ومن جانبه قال الاستاذ فهد بن حسن البيومي المدير العام لفندق أنجم ان هذا التعاون المشترك سيصب في مصلحة السياحة وخصوصا في هذا الوقت الذي تشهد به المملكة الانفتاح على جميع دول العالم مستندين بالقيم الشريعة الإسلامية.

‎وتنص الاتفاقية بين مجلة صناعة السياحة وفندق أنجم على تقديم الرعاية من قبل فندق انجم لمجلة صناعة السياحة فيما ستقوم المجلة وبشكل دوري على نشر اعلانات وتغطية أخبار الفندق من خلال موقعها الالكتروني والمجلة الورقية ومواقع التواصل الاجتماعي وحفل التدشين.

‎علماً ان فندق أنجم تم افتتاحه في مكّة المكرّمة في الربع الثاني من عام 2013، و يمتاز فندق أنجم كونه من أبرز الفنادق النشطة في المنطقة، وهو مؤسسة سعودية بالكامل ذات مصالح وأنشطة في مجموعة متنوعة من النشاطات التجارية.

‎و اكد الاستاذ طلال الضاحي ان فندق انجم يقدمون مفهومًا فندقيًا جديدًا في المملكة العربية السعودية، حيث تلتقي روح الإيمان بالضيافة الحجازية الأصيلة في تجربة فندقية لا تضاهى.

‎ومن مهام فنادق انجم تطوير القيمة الإنسانية للضيافة وضمان اكتسابها لسمعة طيبة بين المنافسين.
‎وإدارة أعمال القسم الفندقي بكفاءة، وضمان نجاح الأفرع الجديدة واكتساب موقعًا متقدمًا في السوق في مجال الفنادق.
‎وتقديم خدمة بمواصفات عالمية لنزلائهم مع الحفاظ على قيمة المال، وإبراز الحضارة الحجازية
‎لتحقيق عائد مستهدف على الاستثمارات في مجال الفنادق

‎ومن أهم الخدمات التي يمتاز فيها فندق أنجم هو
‎ضمان قيمة المال والراحة والارتياح لجميع الحجاج والمعتمرين

‎فيما قال الاستاذ فهد البيومي ان فندق أنجم من أوائل المؤسسات التي تطبق نظام السعودة في الفنادق وذلك لدعم الاقتصاد الوطني وجذب واكتساب أفضل المواهب في هذا المجال وزيادة عدد الموظفين المحليين من خلال توفير باقات للمكافآت والعديد من فرص التطور الوظيفي والمهني
‎وتطوير المهارات الفردية وتنمية المواهب من خلال برامج التدريب وتطوير الموظفين.
‎ونحن في مجلة صناعة السياحة وبالتعاون مع فندق أنجم نسعى أن نطور السياحة الوطنية واستكمال البنية التنظيمية لهذا القطاع وتحفيز وتطوير الاستثمار فيه باْذن الله

Facebook
Google+
Twitter
LinkedIn

إعلانات

جديد المقالات

جديد المقالات