قطر تشارك في منتدى الطيران الدولي بمونتريال

شارك وفد دولة قطر برئاسة السيد عبدالله بن ناصر تركي السبيعي رئيس الهيئة العامة للطيران المدني في منتدى الطيران الدولي من أجل التنمية المستدامة الذي عقدته منظمة الطيران المدني الدولي (إيكاو) في الفترة من 23 إلى 25 نوفمبر الجاري في مدينة مونتريال بكندا، بحضور أكثر من 800 مشارك يمثلون الدول الأعضاء في منظمة إيكاو والمنظمات الدولية والمؤسسات المالية وقطاع صناعة الطيران في العالم، إلى جانب رؤساء سلطات الطيران المدني وممثلين عن قطاع النقل في الدول الأعضاء في الإيكاو، بالإضافة إلى مسؤولين حكوميين من كافة القطاعات الاقتصادية التي يلعب الطيران المدني دوراً رئيسياً في تنميتها.

وقد ساهم المشاركون في المنتدى بدعم أهداف حملة “إيكاو” التي تسلط الضوء على الجهود التي تبذلها المنظمة لمساعدة الدول على تطبيق المعايير والتوصيات الدولية على المستوى العالمي بما يتيح لجميع الدول فرصة الاستفادة من المنافع الاجتماعية والاقتصادية للنقل الجوي الموثوق والآمن، وذلك من خلال تحسين مستوى النقل الجوي العالمي بغرض تحقيق المزيد من النجاح وضمان الازدهار المستدام على المستوى المحلي والدولي.

وسلط المنتدى الضوء على المنافع الاقتصادية والاجتماعية التي يتيحها قطاع الطيران المدني إذا حصل على الدعم اللازم، واستطلع الخطوط العريضة لأهداف حملة “عدم ترك أي بلد وراء الركب” لتحسين تنفيذ مشاريع الطيران المدني في الدول وإعداد دراسات الجدوى الاقتصادية لها، كما طرح أهمية دور الأسرة الدولية في معالجة التحديات التي ينطوي عليها هذا القطاع الآخذ بالتوسع والنمو عالمياً.

وتأتي حملة “عدم ترك أي بلد وراء الرُكب” التي أطلقتها إيكاو بعد التوصيات التي صدرت عن الدورة الاستراتيجية التي عقدها مجلس المنظمة عام 2014 خارج المقر، والتي أقرت بضرورة توجيه الإيكاو أنشطتها تحديداً نحو الدول التي تسجل معدلات مرتفعة في الحوادث أو التهديدات الأمنية واستعراض ما يمكن أن تقدمه المنظمة لتشجيع البلدان المتقدمة على تأمين المساعدة اللازمة والشاملة إلى البلدان النامية.

وشملت التوصيات كذلك ضرورة تزويد إيكاو البلدان النامية بالمزيد من المساعدة المباشرة من خلال أداء دور تنسيقي أكثر فعالية بين الدول والمساعدة على تفعيل الإرادة السياسية اللازمة للدول من أجل تجميع الموارد والمشاركة في الجهود المبذولة إقليمياً وتخصيص الأموال الطوعية وبناء القدرات.
كما تساهم هذه الحملة في الترويج للجهود التي تبذلها الإيكاو لمعالجة الشواغر البارزة في مجال السلامة وتحقيق الأهداف المقترنة بالسلامة والأمن والحد من الانبعاثات.

وناقش المنتدى العديد من المواضيع المتعلقة بمنظور الاستثمار العالمي والتنمية المستدامة وتطور دعم الإيكاو على الصعيد الإقليمي وتحسين إعداد دراسات الجدوى لأغراض التنمية المستدامة لقطاع النقل الجوي.

وعلى هامش المنتدى اجتمع السيد عبدالله بن ناصر تركي السبيعي رئيس الهيئة العامة للطيران المدني مع الدكتورة فانغ ليو أمين عام منظمة الطيران المدني الدولي وجرى مناقشة العديد من الأمور المتعلقة بقطاع الطيران المدني وسبل تنميته وتطويره كما تم بحث سبل تعزيز وتوثيق العلاقات بين المنظمة ودولة قطر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *