لجنة عربية تناقش مسودة لتعزيز العمل العربي المشترك في قطاعي السياحة والثقافة

عقدت اللجنة الفنية للسياحة العربية اجتماعها الثاني اليوم بمقر الأمانة العامة لجامعة الدول العربية، برئاسة كبير مستشاري رئيس الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني الدكتور خالد بن ابراهيم الدخيل، ومشاركة وفود من 12 دولة عربية وممثلين عن المنظمة العربية للسياحة واتحاد الكتاب السياحيين.

وأفادت مديرة إدارة النقل والسياحة بالجامعة العربية الدكتورة دينا الظاهر في تصريح لها في ختام الاجتماع، أن اللجنة ناقشت عددًا من الموضوعات ذات العلاقة بالمجالات والأنشطة السياحية، من بينها الترتيب لعقد الاجتماع الأول المشترك لوزراء السياحة ووزراء الثقافة في الدول العربية، تنفيذًا لقرار المجلس الوزاري للسياحة في هذا الشأن، بهدف بناء شراكات فاعلة بين الطرفين، واعتماد السياحة محركًا رئيسيًا للتعريف بالتراث الثقافي العربي، وركيزة أساسية للمحافظة عليه واستثماره وتطويره.

وأضافت أنه تم دعوة الدول العربية والمنظمات ذات الصلة بموافاة الجامعة العربية بالمرئيات والملاحظات حول مسودة مشروع الرؤية المقترحة، لتفعيل وتعزيز العمل العربي المشترك بين قطاعي السياحة والثقافة في الدول العربية.

وأشارت إلى أن اللجنة بحثت إنشاء مركز عربي صيني للتكوين السياحي والفندقي بتونس، كما ناقشت اقتراحًا مصريًا لجائزة المجلس الوزاري العربي للسياحة في مجال التميز والابتكار السياحي، بهدف إيجاد وسيلة لتحفيز القطاعات السياحية المختلفة في الدول العربية وتنمية روح الابتكار والتميز لدى الافراد بما يخدم تنمية وتطوير القطاع السياحي.

وأوضحت مديرة إدارة النقل والسياحة بالجامعة العربية أن اللجنة استعرضت أيضَاً معايير الجودة السياحية في مجال الإعلام السياحي، ودور الهيئة العربية للطيران المدني في دعم السياحة العربية، لافتة الانتباه إلى أن التوصيات التي صدرت عن اللجنة سيتم رفعها إلى المكتب التنفيذي للمجلس الوزاري العربي للسياحة في دورته القادمة في مايو المقبل للنظر بشأنها.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *