نجاة فتى بإعجوبة من حادث تحطم طائرة

“المسلة” ….. نجا فتى في الـ12 من عمره، وحده بإعجوبة من حادث تحطم طائرة خفيفة في بابوا الغربية، غربي استراليا، بعد أن احتضنه أبوه وقفز به خارج الطائرة قبيل لحظات من تحطمها، بينما لقي 8 آخرون كانوا على متنها، ومن بينهم الأب، مصرعهم.

 

وقال عمّ الفتى لوسائل إعلام محلية اليوم(الثلاثاء) إنه “بينما كانت الطائرة تهوي نحو الأرض، سارع الأب لاحتضان نجله، ثم قفز به لخارج الطائرة.”

 

وأضاف “أن الأب سقط واصطدم رأسه بصخرة، وفارق الحياة في الحال، بينما ارتمى الفتى على الأرض”.

 

لقد وقع الحادث لهذه الطائرة السويسرية الصنع من طراز (بي سي-6 بورتر) في منطقة اوكسيبيل في بابوا الغربية، يوم السبت، بعد أن دخلت في غيمة سوداء وارتطمت بجرف وأخذت تترنح وتهوي أرضا، وفقا لوسائل إعلام محلية.

 

وأثارت هذه الحالة الطارئة، الأب ليسارع لاحتضان ابنه ومحاولة أنقاذه من خلال القفز به خارج الطائرة.

 

وبعد سقوط الطائرة، استعاد الفتى وعيه، وزحف عائدا لداخل الطائرة، وظل فيها حتى تم إنقاذه يوم الأحد.

 

ولدى وصوله المستشفى، تبين أن الفتى بحالة مستقرة، ولم يصب بضرر، سوى جروح بسيطة بيده اليمنى، وفقا لطبيب معالج.

 

في الوقت نفسه، تم انتشال كافة جثث الضحايا الثماني الآخرين من موقع التحطم، وستسلم إلى عائلاتها.

Facebook
Google+
Twitter
LinkedIn

إعلانات

جديد المقالات

جديد المقالات