هدفنا صناعة السياحة

vison-1024x688

«هدايا» حجاج الداخل والخليجيين العائدين تزيد مبيعات أسواق الطائف

 ازدهرت الحركة الشرائية بأسواق الطائف خلال موسم حج العام الحالي، وسجلت المراكز والمحلات التجارية بطرق الحج خاصة مبيعات نشطة منذ بداية شهر ذي الحجة الجاري، بينما لازال حجاج الداخل ودول مجلس التعاون الخليجي واليمن يسجلون إقبالا على شراء الهدايا لأقاربهم وذويهم بعد أن من الله عليهم بأداء مناسك الحج بيسر وسهولة.

وجاء الإقبال على شراء الحلوى والمكسرات بالدرجة الأولى من قبل الحجاج، وسجلت محلات الملبوسات مبيعات مرتفعة، وأقبل ضيوف الرحمن على شراء كميات من دهن الورد العطري وماء الورد وهما من المنتجات الشهيرة للطائف وتقتنى كهدايا قيمة للأهل والأقارب، وتبلغ قيمة التولة الواحدة من دهن الورد العطري 1600 ريال، ويعتبر هذا الدهن من أغلى الزيوت العطرية في العالم، وكان الإقبال على المجوهرات والأحجار الكريمة والساعات والمسابح والاكسسوارات والتذكارات متبايناً من قبل الحجاج.

وأبدى أصحاب المحلات التجارية بأسواق الطائف رضاهم عن مستوى الحركة التجارية النشطة هذه الأيام، مشيرين إلى أن الحج موسم ينتظرونه عقب موسم رمضان وعيد الفطر من كل عام، وأكد عاملون بالمحلات التجارية أن المنطقة المركزية (سوق البلد) كانت في السابق تستحوذ على النصيب الأكبر من المبيعات في موسم الحج، ولكن الحال اختلف في الوقت الراهن بعد أن انتشرت الأسواق والمراكز التجارية، فأصبح الحاج يجد بغيته في كل مكان، دون الحاجة إلى المرور بالسوق المركزي، وهناك الكثير من الحجاج يشترون هداياهم للأقارب من مداخل ومخارج المدينة.

ولم يتم تسجيل أي زيادة في الأسعار خلال الموسم، بل لوحظ بروز العروض والتخفيضات وبشكل خاص في المراكز التجارية سعيا من التجار في الاستحواذ على النصيب الأكبر من المبيعات قبل انتهاء الموسم، كما سجلت أسواق الفروة والمشالح إقبالا من حجاج الداخل ودول مجلس التعاون الخليجي، وأشار تجار للمشالح في سوق الزل أن مبيعات المشالح تزداد في أيام عودة الحجاج إلى ديارهم وبلدانهم، لأن المشالح تعد من الهدايا القيمة ولها دلالات معبرة، كما أن قرب حلول فصل الشتاء ساهم في تسجيل مبيعات لأنواع الفروة والأصواف هذا الموسم.

وأبان عدد من الحجاج أن كثافة الزحام في المنطقة المركزية في العاصمة المقدسة ساهم في استعانتهم بالتسوق في الطائف بعيدا عن الزحام بمكة المكرمة حيث توجد السلع والهدايا بوفرة في جميع مدن الحج القريبة من مكة المكرمة مثل الطائف وجدة، كما أنها فرصة لزيارة الطائف والاستمتاع بالأجواء المعتدلة في هذا المصيف الجميل.

Facebook
Google+
Twitter
LinkedIn

جديد المقالات