هيئة السياحة توقع العقد التنفيذي لإنشاء متحف الأحساء الاقليمي بتكلفة تتجاوز 45 مليون ريال

وقعت الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني مؤخراً، العقد التنفيذي لإنشاء “متحف الأحساء الاقليمي” بالمنطقة الشرقية، ضمن منظومة المتاحف الإقليمية الجديدة والمطورة التي شرعت الهيئة في تنفيذها.
وتضمن العقد الذي جرى توقيعه في مقر الهيئة بالرياض مؤخراً، جميع الدراسات والتصاميم المٌتحفِية والوثائق الهندسية المتعلقة بالأعمال الإنشائية للمشروع، وذلك بحضور الدكتور حمد السماعيل نائب الرئيس لقطاع الاستثمار النائب المكلف لقطاع المناطق في الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني، والدكتور عبدالعزيز آل الشيخ نائب رئيس الهيئة للمساندة، وممثلي الشركة المنفذة للعقد. 
وقال المهندس عبدالمحسن أبانمي مدير عام الادارة العامة للمشاريع والشؤون الهندسية بالهيئة: “نعمل حالياً، على مراحل تنفيذ مشروع متحف الأحساء الإقليمي بمساحة إجمالية تصل الى (23,426 .2) وبقيمة عقد إجمالية تصل الى 45 مليون ريال والذي سيجري إنجازه خلال فترة زمنية لا تتجاوز 24 شهراً كحد أقصى”. 
وأردف أبانمي: “بذلك تكون الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني قد ضمت المشروع مع عدد من المتاحف الجديدة ضمن برنامج خادم الحرمين الشريفين للعناية بالتراث الحضاري، لتكون بمثابة معالم حضارية شاهدة على آثار وتراث تلك المناطق، ولتؤدي دورها بشكل أفضل في إظهار الزخم الحضاري، بحيث تتوسع العروض في هذه المتاحف لتشمل جميع آثار هذه المناطق وتاريخها وفق تسلسلها التاريخي بداية من عصور ماقبل التاريخ وظهور الحضارات المبكرة في كل منطقة وانتهاءً بالعصر الحديث بما فيها الحرف والصناعات التقليدية، مع مراعاة الشمولية في التعريف بتاريخ المنطقة من خلال البرامج والمعروضات الموجهة لمختلف فئات وأعمار ومستويات زوار المتحف”.
وقد وضعت الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني بعين الإعتبار، ضرورة انشاء متحف متكامل في محافظة الأحساء يكون داعماً لإستراتيجية التنمية السياحية بالمنطقة، والتي تهدف الى تطوير برنامج شامل ومنظم للمنطقة يضمن اسهام السياحة بدور جديد وأكثر فعالية في تطوير استراتيجية التنمية الإقليمية والحضرية الساعية لجعل محافظة الأحساء نموذجاً للمدن العصرية التي تتوافر فيها جميع المرافق التي من شأنها خدمة القطاع السياحي وبمستويات ذات جودة عالية.
ويأتي المشروع ضمن منظومة المشاريع الجديدة التي تنفذها الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني والتي تشمل إنشاء وتوسعة وتطوير 13 متحفا إقليميا.
حيث تتضمن منظومة مشاريع المتاحف إنشاء 9 متاحف جديدة هي: متحف عسير الإقليمي في مدينة أبها، متحف حائل الإقليمي، متحف تبوك الإقليمي، متحف الباحة الإقليمي، متحف الدمام الإقليمي، متحف القصيم الإقليمي في بريدة، متحف الحدود الشمالية الإقليمي في عرعر، متحف الأحساء الإقليمي في الهفوف، متحف جازان الإقليمي.
 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *