أول مركبة فضائية سياحية في العالم تنجح بأختبارها

أعلنت شركة “فيرجن جاليكتك” أنها نجحت في اختبار أول مركبة فضاء سياحية، مشيرة إلى أنه تم إطلاقها من ولاية كاليفورنيا الأمريكية ووصلت حدود الفضاء الكوني.

حصلت الشركة، التي يملكها الملياردير ريتشارد برانسون، في 2016 على رخصة تشغيل لمركبتها لتحمل أول سياح للفضاء في العالم فور استكمال تجارب الأمان. ومن المتوقع أن تأخذ الرحلة الركاب إلى ارتفاع 100 كيلومتر فوق سطح الأرض وهو ارتفاع كاف ليستمتعوا بضع دقائق بحالة انعدام وزن ويشاهدوا استدارة الكرة الأرضية وسط ظلمة الفضاء.

وقالت الشركة في بيان لها، إنها “صنعت التاريخ، والحلم الذي طال انتظاره تم إطلاقه من خلال المركبة SpaceShipTwo، والتي تعتبر أول رحلة فضائية مأهولة يتم إطلاقها لخدمات تجارية سياحية”. وأوضحت أن الطائرة التابعة لها والحاملة للمركبة الفضائية، صعدت إلى أجواء صحراء مهاوا بولاية كاليفورنيا، ثم انفصلت عنها المركبة على ارتفاع 14 كيلومترا، ما مكن طياريها من تشغيل محرك صاروخي دفع بالمركبة إلى ارتفاع 82.7 كيلومتر. وذكرت أن المركبة المأهولة فاقت سرعة الصوت بمقدار 2.9 مرة. وبدأت المركبة بالنزول وهبطت في أحد المطارات بعد 15 دقيقة من انفصالها عن الطائرة.

ويذكر أن مركبة “فيرجن جلاكتيك” الأصلية تحطمت خلال رحلة تجريبية في شهر أكتوبر 2014، مما أدى لمقتل مساعد قائد المركبة وإصابة قائدها بإصابات خطيرة، في حادث ألقي باللوم فيه على خطأ بشري من القائد.

Share on facebook
Facebook
Share on google
Google+
Share on twitter
Twitter
Share on linkedin
LinkedIn

الرياض

17°C
Few clouds
السبت
77%
03:20 AM
Min: 16°C
947
02:03 PM
Max: 23°C
NE 3 m/s

جديد المقالات