اكتشاف نوع جديد من أسلاف البشر في جنوب أفريقيا

   أعلن علماء من جامعة ويتواترسراند في جوهانسبرغ امس الخميس أنه تم اكتشاف نوع جديد من أسلاف البشر في جنوب أفريقيا.

ويعتمد اكتشاف النوع الجديد “هومو نالدي” على أكثر من 1550 حفرية، في أكبر تجمع لحفريات أسلاف البشر يتم العثور عليه في أفريقيا.

وعثر على الحفريات عام 2013 في موقع أثري مدرج على قائمة مواقع التراث العالمي يعرف باسم مهد البشرية بالقرب من جوهانسبرج.

وقال البروفيسور لي بيرجر إن الحفريات شملت هياكل عظمية لأكثر من 15 كائنا من نفس النوع ومن جميع الأعمار.

وكان للنوع الذي يعتقد أنه من أقدم أسلاف البشر جسم نحيل وأكتاف تشبه أكتاف القرود وأقدام تساعد على السير لمسافات طويلة ومخ بحجم ثلث المخ البشري الحالي.

وأظهرت الحفريات أن هذا النوع كان طوله 5ر1 متر ويزن نحو 45 كيلوجراماً في المتوسط. ويوحي شكل الكف المشابه لأيدي البشر أنه ربما صنع أدوات للاستعانة بها في حياته.

وقال جون هاوكس، من جامعة ويسكونسن – ماديسون :”بشكل عام، يبدو الهومو نالدي كواحد من أكثر الأنواع البدائية من جنسنا، بل كان يتمتع بسمات مشابهة للبشر بشكل مدهش”.

ووصف النوع الجديد بأنه “مخلوق لا يبدو مماثلاً لأي من أسلاف البشر التي اكتشفناها من قبل”.

وعثر على الحفريات في كهف عند نهاية ممر ضيق للغاية لا يمكن دخوله سوى للنساء ذوات البنية الصغيرة.

وقال بيرجر: “دخلنا، وتتبعنا إحدى الحفريات. وانتهينا إلى التجمع الأكبر لحفريات أسلاف البشر في أفريقيا”.

ويبدو أن الكهف كان يستخدم كغرفة للدفن.

ولم يتم تحديد عمر الحفريات، ولكن يعتقد أنه يصل إلى 3 ملايين عام.

ومن ناحيته، قال نائب رئيس جنوب أفريقيا سيريل رامافوزا: “لم نكن نتخيل اكتشاف أنواع جديدة لتطلعنا على تطور البشر غير تلك الأنواع التي كنا نعلمها من قبل”.

وأطلق اسم هومو نالدي على النوع المكتشف حديثا من أسلاف البشر نسبة إلى الكهف الذي عثر به على الحفريات، والذي أطلق عليه فريق البحث “دينالدي” أو (غرفة النجوم) بلغة سيسوثو.

Share on facebook
Facebook
Share on google
Google+
Share on twitter
Twitter
Share on linkedin
LinkedIn

الرياض

17°C
Few clouds
الأحد
77%
03:20 AM
Min: 16°C
947
02:03 PM
Max: 23°C
NE 3 m/s

جديد المقالات