“البلوي ” يعلن انضمام الجمعية السعودية للإرشاد السياحي للاتحاد الدولي

المناطق – تبوك – أعلن رئيس مجلس إدارة الجمعية السعودية للإرشاد السياحي سطام البلوي ـ عن صدور الموافقة لانضمام الجمعية للاتحاد الدولي لجمعيات الارشاد السياحي، مبيناً أن الاتحاد الدولي لجمعيات الإرشاد السياحي اتحاد يعنى بتطوير المهنة بكل أنحاء العالم و دائماً ما يدعم الدول الناشئة في هذا المجال وهو اتحاد مهني بحت.
وقال البلوي ” بأن انضمام جمعية الإرشاد السياحي لجمعيات الاتحاد الدولي يتم به تبادل الخبرات في هذا المجال من ناحية التدريب والاطلاع على الأنظمة المعمول بها التي تدعم الشباب السعودي وتحفزهم للانضمام لهذه المهنة، مبيناً سعي إدارته لاستضافة المؤتمر الدولي لجمعيات الإرشاد السياحي في السعودية في دورته 2023 ، وستطرح هذه الدعوة خلال اجتماع الاتحاد في دورته القادمة في دولة صربيا.
وأكد البلوي انه من الأهمية خلق فرص عمل في الإرشاد السياحي إذا اخذنا بعين الاعتبار أن المرشد السياحي هو المتحدث الرسمي -كما نصفه – باسم تاريخ و حضارة وثقافة المنطقة و هذا الأمر يجعلنا نعمل على تأهيل شباب قادرين على إرسال صورة إيجابية عن السياحة الداخلية، مشيراً إلى أن السياحة منظومة متكاملة من عدة خدمات تقدم من جهات مختلفة تبدأ و تنتهي بتواجد و مرافقة المرشد السياحي المسؤول الأول و الأخير عن صناعة انطباعات جيدة لما يقدم من تلك الخدمات مؤكدا أن هذا هو الدور المأمول من المرشد السياحي.
وقال ” إلى أن هناك حوافز تقدمها الجمعية السعودية للمرشدين السياحيين حيث أننا الان بصدد إطلاق برنامج لدعم المرشد السياحي من خلال انشاء صندوق لدعمه ماديا بمبالغ عند عمله على رحلات وبرامج سياحية معينة وفق اشتراطات محددة للدعم ، مضيفاً بأن الجمعية السعودية للمرشدين السياحيين تعمل على إشراك المرشدين في ورش العمل و المنتديات و المؤتمرات الدولية كذلك تقديم دورات تدريبية مجانية و برنامج التعريف بمهنة الإرشاد السياحي
و كشف البلوي عن العمل على إعادة النظر في شروط الالتحاق بدورات الإرشاد السياحي موضحا بأنه تم في عام 2018 تدريب أكثر من 900متقدم و 250 من المطوفين و جميعهم تنطبق عليهم الشروط الحالية ، و لكن نحن بصدد رفع نسبة النجاح لاختبار القياس و ذلك برفع المؤهل من الثانوية العامة إلى اشتراط المستوى الجامعي و شرط توفر الخبرة في مجال السياحية إضافة إلى الغاء الدورة التدريبية و التي تقام لمدة خمسة أيام و اشتراط أن يلتحق المتقدم بدبلوم متخصص في الإرشاد السياحي وكل ذلك لتجويد الخدمة للسائح في ظل إقبال الشباب على تلك المهنة التي تستند على السياحة كأهم الموارد الاقتصادية القادمة.

Facebook
Google+
Twitter
LinkedIn

إعلانات

جديد المقالات

جديد المقالات