السعودية تفوز في انتخابات مجلس المنظمة الدولية للطيران المدني

فازت المملكة العربية السعودية في انتخابات مجلس منظمة الطيران المدني الدولي “الإيكاو” خلال اجتماع الجمعية العمومية رقم “40”، وحققت فوزا كبيرا في الترشيحات للعضوية الدائمة في مجلس المنظمة إلى جانب الدول الأعضاء الدائمين وعددها 36.

وأوضح الدكتور نبيل بن محمد العامودي، وزير النقل ورئيس مجلس إدارة هيئة الطيران المدني في السعودية، أن فوز السعودية يجسّد مدى تقدير الدول الأعضاء في تلك المنظمة العالمية لأهمية دور السعودية الإيجابي وجهودها في التعامل مع معطيات صناعة النقل الجوي.

وأكد عبدالهادي بن أحمد المنصوري، رئيس الهيئة العامة للطيران المدني بالسعودية، أن السعودية تفوز على التوالي منذ عام 1986 وحتى الآن في الانتخابات التي تُجرى كل 3 سنوات.

وأشار إلى أن هذا الفوز المتتالي يعكس بكل وضوح المكانة الدولية المرموقة التي تتمتع بها السعودية في المحافل الدولية ذات العلاقة بالطيران المدني وفي مقدمتها منظمة الإيكاو.

وأضاف أن السعودية لم تتأخر يومًا عن المشاركة في تقديم الدعم لبرامج وخطط “الإيكاو” والمشاركة بالخبراء السعوديين في لجان وفرق العمل المتخصصة.

وتابع: تستضيف السعودية المقر الدائم لمنظمة مراقبة السلامة الإقليمية لإقليم الشرق الأوسط وشمال أفريقيا MENA RSOO التابع للإيكاو، بالإضافة إلى استضافتها وتمويلها المقر الدائم للبرنامج التعاوني لأمن الطيران المدني في منطقة الشرق الأوسط CASP-MID التابع للإيكاو.

وعن ما قدمته السعودية في مجال حماية بيئة الطيران المدني، قال إن المملكة تعّد من أوائل الدول التي أعلنت انضمامها تطوعًا إلى الخطة العالمية للتعويض عن الكربون وخفضه في الطيران الدولي (CORSIA).

وعملت السعودية على مشروع طموح بالتعاون مع جميع الجهات ذات الصلة وفي مقدمتها منظمة “الإيكاو” على تطوير وقود الطيران التقليدي للوصول إلى “وقود طيران منخفض الكربون”.

وكانت السعودية قد شاركت في اجتماعات الدورة الـ40 لجمعية منظمة الطيران المدني الدولي “الإيكاو” بوفد برئاسة وزير النقل رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للطيران المدني، يرافقه رئيس الهيئة العامة للطيران المدني وعدد من المسؤولين بالهيئة.

ولعبت السعودية دورا فاعلا في مساندة أعمال منظمة الطيران المدني الدولي (الإيكاو) من خلال تقديم خبراء سعوديين يعملون في الأمانة العامة للمنظمة وتتحمل المملكة تكاليفهم كافة في مجال الملاحة الجوية وأمن الطيران والشؤون القانونية الدولية للمنظمة.

على صعيد آخر وضمن برنامج الوفد زار وزير النقل رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للطيران المدني، يرافقه رئيس الهيئة العامة للطيران المدني ورئيس منظمة الطيران المدني الدولي “الإيكاو”، الدكتور برنارد عاليو، في مكتبه بمقر المنظمة بحضور المندوب الدائم للسعودية في مجلس منظمة (الإيكاو) الأستاذ سعود هاشم.

وبحث الجانبان السبل الكفيلة بتطوير العمل في المنظمة والجهود التي تبذلها المملكة لخدمة “الإيكاو”.

وتطرق الجانبان لافتتاح مطار الملك عبدالعزيز الدولي الجديد وإضافته في خارطة الطيران، وأيضا قرار السعودية في تيسير منح التأشيرات لعدد كبير من الدول مع اعتماد المملكة خطة سياحية متطورة في ضوء الثراء التاريخي من الحضارات القديمة.

يذكر أن أعمال الدورة الـ40 للجمعية العمومية لمنظمة الطيران المدني الدولي “الإيكاو”، تُعقد خلال الفترة (24 سبتمبر/أيلول – 4 أكتوبر/تشرين الأول 2019) بمدينة مونتريال الكندية، وذلك بمشاركة أكثر من 193 دولة، وتعّد المنظمة إحدى المنظمات المتخصصة التابعة للأمم المتحدة والمحفل الدولي للطيران المدني.

وتضطلع المنظمة بالنهوض بصناعة النقل الجوي كمحرك رئيسي للاقتصاد العالمي، وتهدف إلى العمل على تطوير المبادئ والقواعد الفنية المتعلقة بالملاحة الجوية الدولية، ودعم تخطيط وتطوير النقل الجوي الدولي، وتشجيع تقدم الطرق الجوية، والمطارات، وتسهيلات الملاحة الجوية المعدة للطيران المدني الدولي.

Facebook
Google+
Twitter
LinkedIn

إعلانات

جديد المقالات

جديد المقالات