«السياحة» و«سابك» تتفقان على تسويق ينبع وجهةً سياحية وطنية

  اتفقت الهيئة العامة للسياحة والآثار وشركة سابك على ضرورة إيجاد تكامل في المنتج السياحي يجمع بين التراث العمراني الأصيل لمحافظة ينبع والموقع المتميز على ساحل البحر الأحمر، واستثمار هذا التنوع في تسويق ينبع وجهةً سياحية وطنية متميزة، جاء ذلك ضمن اللقاء الذي جمع مدير الاتصالات والإعلام بالمنطقة الغربية في سابك محمد الذهبي وأخصائي المناسبات عبدالله عبدالغني في مقر سابك، بوفد الهيئة العامة للسياحة والآثار بمنطقة المدينة المنورة وضم كلا من المدير العام للهيئة صالح عباس ومدير مشروعات التراث الثقافي م. عمر الفريدي ومدير مكتب السياحة والآثار بينبع سامر الجهني واستشاري المشروع م. عادل عثمان.

وتم استعراض سير العمل في مشروع تطوير الحي التاريخي بمحافظة ينبع بشكل عام والمنطقة التي تم اختيارها من قبل سابك لدعمها وتطويرها بالتعاون مع الهيئة على وجه الخصوص.

وأوضح صالح عباس أن رئيس الهيئة العامة للسياحة والآثار الأمير سلطان بن سلمان، وأمير المنطقة الأمير فيصل بن سلمان يتابعان باهتمام وحرص إنجاز أعمال مشروع المنطقة التاريخية بمحافظة ينبع وذلك ليكون معلماً متاحاً أمام أبناء ينبع وزواره، كما نوه بدور شركة سابك وما تقدمه من دعم للمنطقة التاريخية بمحافظة ينبع.

Share on facebook
Facebook
Share on google
Google+
Share on twitter
Twitter
Share on linkedin
LinkedIn

الرياض

17°C
Few clouds
السبت
77%
03:20 AM
Min: 16°C
947
02:03 PM
Max: 23°C
NE 3 m/s

جديد المقالات