القطرية تستلم طائرتها الـ50 من طراز بوينج 777

استلمت الخطوط الجوية القطرية طائرتها الـ50 من طراز بوينج 777 ليرتفع بذلك حجم أسطول طائراتها المتنوع إلى أكثر من 180 طائرة.

وتسيّر القطرية طائراتها من طراز بوينج 777 إلى عدد من الوجهات من بينها هيوستن وبوينس أيريس ولوس أنجلوس. وتعد هذه الوجهات بعضاً من الوجهات طويلة المدى من حيث مدة الرحلة ضمن شبكة وجهات الخطوط الجوية القطرية.

وقال أكبر الباكر، الرئيس التنفيذي لمجموعة الخطوط الجوية القطرية: “نحن دوماً نضع راحة مسافرينا وتجربة سفرهم معنا في مقدمة برنامج طائراتنا. ومنذ استلامنا طائرات بوينج 777 منذ أكثر من عقد من الزمن، استمتع ركابنا وطاقم ضيافتنا بأقصى درجات الراحة والرحابة على متنها.” وأضاف: “نفتخر بتسيير طائرة البوينج 777 ويمثل هذا الإنجاز الجديد في أسطولنا النجاح الذي حققناه مع شركة بوينج فيما يخص برنامج أسطولنا.”

وتستخدم الناقلة طائرات بوينج 777 لتشغيل أكثر من 75% من الرحلات ضمن شبكة وجهاتها، حيث يفوق إجمالي عدد وجهات الركاب والشحن التي تستخدم الناقلة القطرية طائرات بوينج 777 إليها 100 وجهة.

عندما قامت الخطوط الجوية القطرية بأول طلب شراء لطائرات بوينج 77 في 2006، كان عدد الوجهات ضمن شبكة وجهاتها في ذلك الوقت 50 وجهة. وبعد عقد من الزمن ومع بلوغ عدد وجهات الناقلة أكثر من 150 وجهة، باتت هذه الطائرة تشكل جزءًا أساسياً من أسطولها والعمود الفقري لاستراتيجية التوسع في الرحلات الطويلة وفائقة المدى.

ومن جانبه السيد راي كونر، رئيس بوينج للطائرات التجارية ورئيسها التنفيذي: “تطورت بين الخطوط الجوية القطرية وشركة بوينج خلال العقد الماضي من الزمن شراكة متينة بدأت من أول طلب شراء لطائرات بوينج 777. ويسعدنا الاحتفال بتسليم الطائرة الخمسين من طائرات 777 ورؤية هذه الطائرة الرائدة في صناعة الطيران وهي تواصل لعب دور حيوي في تطوير عمليات شركة طيران مستوى ومكانة الخطوط الجوية القطرية.”

وبفضل المساحات الداخلية الرحبة في الدرجتين السياحية ورجال الأعمال، يستمتع الركاب على متن طائرة البوينج 777 بتجربة سفر إيجابية للغاية، مما حقق للناقلة الفوز بعدة جوائز عالمية على مدار السنوات الماضية نظير تميّز منتجها على متن الطائرة والتصميم الداخلي لمقصوراتها.

وتعد الخطوط الجوية القطرية واحدة من أكبر الشركات المشغلة لطائرات بوينج 777، حيث تقوم الناقلة بتسيير معظمها في رحلات طويلة وفائقة المدى. وستبدأ القطرية بتسيير أطول رحلة تجارية في العالم من الدوحة إلى أوكلاند في نيوزيلاندا في وقت لاحق من العام الحالي حيث ستبلغ مدة الرحلة 18 ساعة و20 دقيقة باستخدام طائرة بوينج 777.

وتسيّر القطرية حالياً طائرتها بوينج 777 في مزيج من الرحلات القصيرة والمتوسطة والطويلة والفائقة المدى إلى مختلف الوجهات في ست قارات.

ويختلف عدد المقاعد على متن طائرات بوينج 777 من طائرة لأخرى حيث يبلغ مجمل عدد المقاعد على متن طائرات البوينج 777ER 335 مقعداً – 42 مقعداً في درجة رجال الأعمال و293 مقعداً في الدرجة السياحية – فيما يبلغ عدد المقاعد على متن طائرات بوينج 777LR 259 – 42 مقعداً في درجة رجال الأعمال و217 مقعداً في الدرجة السياحية.

وإضافة إلى سعة الركاب، بإمكان طائرات بوينج 777 الخاصة بالشحن نقل 102 طن متري من البضائع على متنها. وتعد عمليات الشحن جزءًا أساسياً من استراتيجية نمو الخطوط الجوية القطرية حيث تحتل شركة القطرية للشحن الجوي التابعة للناقلة المرتبة الثالثة كأكبر شركة شحن في العالم. وتشكل طائرات البوينج 777 الخاصة بالشحن جزءًا أساسياً من نمو عمليات نقل البضائع وتوزيعها عبر شبكة وجهات الناقلة العالمية للشحن.

Share on facebook
Facebook
Share on google
Google+
Share on twitter
Twitter
Share on linkedin
LinkedIn

الرياض

20°C
Clear sky
الثلاثاء
26%
02:53 AM
Min: 20°C
952
02:21 PM
Max: 33°C
NW 2 m/s

جديد المقالات