المرشد السياحي السعودي.. «اسم» بدأ في شق مسار إبداعي خاص

 

  وجوه جديدة، وأماكن عديدة، وخبرات لا تنتهي بهذه العبارة يمكننا اختصار عمل المرشد السياحي حين ينخرط في مهنة ممتعة لا تعرف الخمول والكسل، ولا الروتين والملل.

وظهر الإرشاد السياحي كمهنة متطورة للمرة الأولى مع ظهور أول رحلة سياحية جماعية في إنجلترا بقيادة أول مرشد سياحي معاصر صيف 1946م، بعد تلك الرحلة شهد العالم تضاعفاً سريعاً ومستمراً في الرحلات الجماعية حول العالم، ولاسيما العقود الأخيرة؛ نظراً لتوافر الطيران المدني الذي أسهم في توفير الوقت، إضافة إلى ظهور شبكة الإنترنت وثورة المعلومات التي ساعدت في الحصول على المعلومات عن أي مكان يريد السياح السفر إليه، فأصبح المرشد السياحي أهم مكونات الرحلة الجماعية؛ الأمر الذي أدى إلى ظهور المرشد السياحي المعاصر ذي الثقافة العالية، والتعليم الشامل المتكامل من خلال اهتمام معظم الدول بتأهيل وتدريب المرشد السياحي فنياً وأكاديمياً بشكل يجعل المرشدين قادرين على توفير ما يذهب السياح لأجله.

وقد اهتمت الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني بتطوير نشاط الإرشاد السياحي كأحد مقومات نجاح السياحة، من خلال تنظيم يتيح الفرصة للشباب السعودي للاستفادة من معلوماتهم وخبراتهم في المواقع السياحية، كما أولى المسؤولون في الهيئة، وعلى رأسهم صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان كل اهتمام ودعم لنشاط الإرشاد السياحي، فقد حرص سمو الرئيس على أن يكون أول شخص يحصل على رخصة الإرشاد السياحي ليكون قدوة ومثلاً لكل من يرغب بالعمل في هذه المهنة، وتأكيداً على أنها مهنة شريفة لها إيجابياتها في تنمية الفرد. وقد تبنت الهيئة المرشد السياحي بشكل كامل من خلال التدريب؛ حيث تقوم بعقد دورات مجانية لكل من يرغب الحصول على رخصة الإرشاد، كذلك فقد قامت بوضع شرط يمنع أي منظم من تنظيم رحلات سياحية جماعية بدون مرافقة مرشد سياحي مرخص.

أحمد الجعيد

ولم يتم الاكتفاء بهذا الدعم، فسموه حريص على مشاركة المرشدين السياحيين في الفعاليات التي يشاركون بها، مثل زيارة جناح المرشدين في ملتقى السفر والاستثمار السياحي، وحضور سموه احتفال المرشدين باليوم العالمي للمرشدين السياحيين، والملتقى السعودي للمرشدين السياحيين.

ويشهد قطاع الإرشاد السياحي في المملكة تزايدا في الإقبال عليه من قبل الشباب السعودي، ومن هؤلاء المرشد السياحي أحمد الجعيد، الذي بدأت رحلته في الإرشاد السياحي عام 2007م، وتكللت رحلته بفوزه بالجائزة الأولى في الإرشاد السياحي على مستوى المملكة، وذلك خلال ملتقى السفر والاستثمار السياحي الذي أقامته الهيئة العامة للسياحة التراث الوطني في الرياض عام 2014م.

ويثني الجعيد على جهود الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني في دعم الإرشاد السياحي، مشيرا إلى أن الهيئة وفرت له دورة تدريبية لمدة أسبوع، ثم دورة ثانية لمدة أسبوعين، تلتها دورة في العاصمة البريطانية لندن، إضافة إلى الاجتماعات واللقاءات التي تنظمها الهيئة للمرشدين السياحيين من جميع مناطق المملكة.

ويقول: “وإضافة إلى ذلك، وضعت الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني أرقام التواصل مع المرشدين السياحيين على الهاتف السياحي، حيث يزودون كل شخص يتصل بهم بأرقام المرشدين السياحيين في المنطقة التي يرغب بزيارتها، كما كان لتدشين الأمير سلطان بن سلمان أول تطبيق في الإرشاد السياحي على أجهزة الجوال دور كبير في دعمنا، فهذا التطبيق يتيح لمستخدمه أخبار السياحة وما يقام في شتى مناطق المملكة من فعاليات وبرامج ومهرجانات، كما أن بإمكان المستخدم طلب خدمات الإرشاد السياحي من خلال التطبيق بمراسلة المرشد السياحي عبر البريد الإلكتروني أو بالاتصال المباشر عبر الهاتف الجوال”.

Share on facebook
Facebook
Share on google
Google+
Share on twitter
Twitter
Share on linkedin
LinkedIn

الرياض

30°C
Clear sky
الخميس
9%
02:58 AM
Min: 15°C
948
02:14 PM
Max: 31°C
NNE 3 m/s

جديد المقالات