جائزة عبداللطيف الفوزان لعمارة المساجد تبرم اتفاقية مع كلية العمارة بجامعة الدمام

 أبرمت جائزة عبداللطيف الفوزان لعمارة المساجد اتفاقية مع جامعة الدمام، كلية العمارة والتخطيط، والتي يتم بموجبها استفادة الجائزة من إمكانات وخبرات الباحثين والأكاديميين والمتخصصين في مختلف المجالات المعرفية والعمرانية والاستشارية في الكلية، بما يحقق أهداف الجائزة وتطلعاتها، إلى جانب قيام الكلية بعقد ورش العمل والدورات التدريبية للكوادر الفنية من المهندسين والفنيين والطلبة لتأهيلهم وتطوير أدائهم بما يخدم عمارة بيوت الله عمرانياً وبيئياً.

وتم توقيع الاتفاقية أمس الأول في مقر مجموعة الفوزان بالخبر، ومثّل الجائزة مؤسسها الشيخ عبداللطيف بن أحمد الفوزان ومثلّ الجامعة مديرها د. عبدالله بن محمد الربيش، وبحضور وكيل جامعة الدمام للدراسات والتطوير وخدمة المجتمع عضو اللجنة التنفيذية للجائزة د. عبدالله القاضي، وعميد كلية العمارة والتخطيط د.عبدالسلام السديري، وعميد كلية التصاميم د. سعيد العويس، ود. علي الصليبي، ود. جمال الدين سلاغور.

وعبر الفوزان عن سعادته بعقد الاتفاقية مع جامعة الدمام، وقال: “إن الاتفاقية تأتي في إطار حرص جائزة عبداللطيف الفوزان لعمارة المساجد على تفعيل الأنشطة البحثية والتصاميم المميزة والحلول البيئية بالشراكة مع المؤسسات العلمية، من أجل تحقيق الأهداف العامة التي أنشئت من أجلها الجائزة، والتي تصب جميعها في تطوير عمارة بيوت الله، وتشجيع المهندسين والمعماريين إلى ابتكار تصاميم هندسية مميزة ومتطورة.

وأضاف الفوزان: “جامعة الدمام من الصروح العلمية الكبيرة على مستوى المملكة والعالم، وتمتلك الخبرات الكبيرة والمتخصصة، ولديها الباحثون والأكاديميون المشهود لهم بالكفاءة العلمية، ومن هنا تم إبرام هذه الاتفاقية مع كلية العمارة والتخطيط بجامعة الدمام.

ومن جانبه أشاد مدير جامعة الدمام، بجائزة عبداللطيف الفوزان لعمارة المساجد، وما أحدثته في مجال الاعتناء بتصاميم المساجد على مستوى المملكة خلال دورتها الأولى.

وأكد أن الاتفاقية تأتي في إطار حرص الجامعة على المشاركة في الأنشطة والفعاليات التي تخدم المجتمع، وليس هناك أفضل من خدمة بيوت الله، من بوابة جائزة عبداللطيف الفوزان لعمارة المساجد، تلك الجائزة التي ستلعب دوراً كبيراً في مجال الارتقاء بالمساجد من الناحية المعمارية”.

ومن جانبه، توقع د. إبراهيم النعيمي أمين عام الجائزة، تحقيق أعلى استفادة ممكنة من الاتفاقية مع كلية العمارة والتخطيط بجامعة الدمام، وقال: “تأتي هذه الاتفاقية ضمن سياسة الجائزة، بعقد مجموعة متخصصة من الشراكات والاتفاقات مع مؤسسات المجتمع المدني، بما يخدم رسالة الجائزة ويحقق تطلعات المسؤولين فيها”.

وقال: “ما حققته الجائزة من نجاح وانتشار في دورتها الأولى فاق كل التوقعات، وأصبحت الجائزة معروفة، ليس على نطاق المملكة فحسب، وإنما على نطاق منطقة الخليج والعالم العربي”.

وأضاف “بدأنا الاستعدادات للدورة الثانية مبكراً، لضمان استمرار التألق والنجاح والانتشار الذي حققته الجائزة سابقاً، وسيساعدنا ذلك على توسيع نطاق الجائزة، لتشمل مساجد دول الخليج العربي، بعدما كانت مقتصرة على مساجد المملكة العربية السعودية في الدورة الأولى”.

Share on facebook
Facebook
Share on google
Google+
Share on twitter
Twitter
Share on linkedin
LinkedIn

الرياض

17°C
Few clouds
الخميس
77%
03:20 AM
Min: 16°C
947
02:03 PM
Max: 23°C
NE 3 m/s

جديد المقالات