مزايدات بين تجار توصل سعر «منّ الخلاص» إلى 111 ألف ريال في مهرجان الأحساء

دفع التنافس والمزايدات في السعر بين تجار في مزاد مهرجان الأحساء  للنخيل والتمور “للتمور وطن 2015” على الظفر بمنّ خلاص للوصول بسعر “مَن خلاص” إلى سعر 111 ألف ريال.

جاء ذلك خلال مزايدات أمس، حيث ظفر التاجر عبدالحميد بن زيد الحليبي بالصفقة وسط تنافس محموم من التجار لنيل هذه الصفقة والتي تتميز تمورها بلون ووزن وجودة عالية ونُدرة الإنتاج، وشهد الصفقة أمين الأحساء المشرف العام على المهرجان م. عادل بن محمد الملحم، وحضور المدير التنفيذي للمهرجان م. عبدالله العرفج والذي أكد على تنامي جودة ومواصفات تمور الأحساء من موسم لآخر بفضل الله ثم بتعزيز ثقافة المزارعين من ناحية فرز التمور، وهنا دعوة صريحة وواضحة لكافة المزارعين في القيام بعملية الفرز، والعناية الكاملة بالمنتج، إضافةً إلى استخدام العلب الكرتونية الموصى بها، وأساليب تقديم متميزة حتى يدخل ضمن التنافسية السعرية والتسويقية داخل مزاد البورصة.

من ناحيته صرح تاجر التمور عضو الغرفة التجارية بالأحساء عبدالحميد الحليبي بأن هذه الصفقة تمت وبفضل الله نظراً  للجودة العالية للتمور ووزنها وكِبر حجمها، مبيناً أن هذه الصفقة تُمثل أبعادا اقتصادية وثقافية للمزارع وتاجر التمور، وصداها يبعث رسائل عدة منها تغيير مفهوم المزارع بأن ليس المعيار في الكم بل في الكيف والنوعية الجيدة، فمَنّ واحد جيد النوعية ومفروز بشكل متناسب في الحجم والجودة يكفيه ويغنيه عن عشرين منّ متدني الجودة، مضيفاً “نشيد بالجهود التي بذلتها أمانة الأحساء على تقبلها لاقتراحات مُقدمة من التجار والمزارعين على أهمية تخصيص منصبة ذهبية خاصة للتمور المميزة، حيث لم تتوان الأمانة في تنفيذ هذا المقترح، وكان من نتائجه هذه الصفقة المميزة، وهذه المنصة الذهبية أعطت المزارع حقه وأعطت التمرة المميزة حقها، وكما أعطت المستهلك غير التاجر حقه بأن يبتّاع التمور المميزة الخاصة لأسرته بكل أريحية”.

من ناحيته ذكر مشرف لجنة مراقبة المزاد والغش التجاري بدر الشهاب أن اللجنة صادرت 60 كيلوجراماً من التمور المغشوشة عمد فيها البائع إلى تكسية الطبقة الأولى لمعروضه بتمور الدرجة الأولى أما ما دونها فكان من التمور “رديئة الجودة” والمعروفة ب”السقط” وذلك يعّد غشاً من الدرجة الأولى، فتم مصادرة الكمية وضبط محضر بذلك، مشيراً إلى أن الأمانة تسعى إلى تقليص هذا النوع من التعامل غير الجيد ومحاولات تجاوز اللوائح والتنظيمات إلى أكبر قدر ممكن، ومن ناحية أخرى العمل على الرقي بالمعروض الذي يؤدي بدوره إلى تطوير تقنية المزارع في الحصاد وفرز المحصول إلى احجام متعددة وأصناف حسب الجودة.

Share on facebook
Facebook
Share on google
Google+
Share on twitter
Twitter
Share on linkedin
LinkedIn

الرياض

17°C
Few clouds
الثلاثاء
77%
03:20 AM
Min: 16°C
947
02:03 PM
Max: 23°C
NE 3 m/s

جديد المقالات