مشاريع الإمارات الحضارية تلبــي متطلبات الحياة المثالية

عبر صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، عن ارتياحه بالزيادة المطردة في عدد العارضين معرض «سيتي سكيب غلوبال 2015»، والذي زاد هذا العام 30 %، معتبراً سموه أن هذه الزيادة في العدد والنوع، مؤشر إيجابي على ازدهار قطاع العقارات في الدولة، كقطاع رائد على مستوى المنطقة والعالم..

ويؤكد من جديد سلامة رؤيتنا لمستقبل هذا القطاع، كعامل أساسي في استقرار المنطقة، وتوفير الحياة السعيدة والكريمة للناس، خاصة مواطنينا والمقيمين على أرضنا الطيبة.

وأكد سموه لدى زيارته لأجنحة المعرض أمس، يرافقه سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي، دعمه لكافة المشاريع التنموية التي تقوم بها وتنفذها شركاتنا الوطنية في أرجاء الدولة، من أجل تعزيز التنمية الاقتصادية والبشرية والسياحية والثقافية..

في ظل التنوع الثقافي والسكاني الذي يتميز به مجتمع دولة الإمارات، وتلبية متطلبات الحياة المثالية لمختلف مكونات مجتمعنا الأصيل، كي يظل ينعم بالاستقرار والتسامح والتعايش والأمن. وبارك سموه مختلف المشاريع الحضارية ذات الجدوى الاقتصادية..

والتي يجري تنفيذها على مساحة أرض دولتنا الحبيبة، والتي تسهم في إيجاد فرص العمل للشباب، وتوفير العيش الكريم لكل فئات مجتمعنا، في ظل حياة عصرية مقوماتها المسكن الحديث والخدمات الراقية ذات الجودة العالية، إلى جانب الأمان الاقتصادي والاجتماعي. وتجول سموه، يرافقه معالي الفريق مصبح بن راشد الفتان مدير مكتب صاحب السمو نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي..

وخليفة سعيد سليمان مدير عام دائرة التشريفات والضيافة في دبي، وهلال سعيد المري الرئيس التنفيذي لمركز دبي التجاري العالمي مدير عام دائرة السياحة والتسويق التجاري في دبي، في أرجاء المعرض، الذي تعرض فيه أكثر من 300 شركة وطنية وإقليمية دولية، أحدث مشاريعها في قطاع التطوير العقاري والصناعة السياحية.

شركة ميدان

واستهل سموه جولته في منصة شركة ميدان، حيث استمع سموه لشرح قدمه سعيد حميد الطاير رئيس مجلس إدارة «ميدان» ومساعدوه، حول مجمل مشاريع «ميدان» التطويرية، خاصة مشروع «ميدان ون» العملاق، الذي يتألف من برج «دبي ون» بارتفاع نحو 700 متر، وميدان ون مول، إلى جانب نوافير مائية راقصة، وقناة مائية بطول أربعة كيلومترات، ومرسى لليخوت..

ومجموعة من المحال التجارية، ومرافق الترفيه في ميدان ون مول، منها 300 مطعم ومقهى وصالة تزلج مغلقة، بمساحة تقدر بخمسة وعشرين ألف متر مربع، حيث ستكون أكبر صالة تزلج مغلقة في العالم. وأكد الطاير أن «ميدان ون»، يشكل مفهوماً فريداً ومختلفاً، ليصبح الوجهة السياحية الأولى في المنطقة عموماً، وهو يغطي مساحة من الأرض تقدر بنحو خمسة ملايين متر مربع.

ويضم المشروع الواعد، إلى جانب المرافق الترفيهية والخدمية والمحال التجارية الراقية، قرية تراثية وشاطئاً بطول 300 متر، وساحة فسيحة تستوعب أكثر من 60 ألف متسوق وسائح، وغيرها من التفاصيل ذات الجذب السياحي والتسويقي.

جناح مراس

واستمع صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم ومرافقوه، في جناح شركة مراس القابضة ،من المهندس عبد الله أحمد الحباي رئيس الشركة، الذي شرح لسموه ومرافقيه، جديد الشركة في مجال تنفيذ المشاريع السكنية والسياحية والتجارية المتعددة والمنتشرة في أرجاء مدينة دبي، وباتت تشكل علامة بارزة ورائدة في قطاع التنمية السياحية، كمصدر حيوي ومهم من مصادر الدخل الوطني ودعم الاقتصاد.

ومن بين المشاريع الرائدة التي تنفذها «مراس»، مشروع «مرسى السيف» السياحي في منطقة السيف، وعلى مقربة من منطقة الفهيدي التراثية، والذي من المتوقع بلوغه التمام نهاية عام 2017، والذي يجمع في تصاميمه الهندسية بين أنماط الحياة العصرية والماضي العريق لشعب دولة الإمارات، ويمتد المشروع بطول قرابة الكيلومترين، بمحاذاة خور دبي..

ويمثل انعكاساً للثقافة الوطنية والتراث الوطني العريق، ويضم متاجر للتجزئة ومطاعم ومرافق ترفيهية مميزة، بحيث يشكل المشروع نقطة جذب سياحي، للتعريف بأسلوب حضاري لثقافة وتراث شعبنا.

دبي القابضة

وتوقف سموه عند جناح «دبي القابضة»، ذات الباع الطويل في تنفيذ المشاريع العقارية التنموية في مختلف مناطق إمارة دبي، واطلع سموه على جديد الشركة في هذا المجال.

ثم عرج سموه على جناح شركة إعمار، التي تعد الأولى في مجال التطوير العقاري والسياحي، واطلع سموه على جديد مشاريع الشركة داخل الدولة وخارجها، ومن بينها مشروع الخيران، الذي يضم مدينة متكاملة ذات مواصفات عالمية بالنسبة للسكن ومرافق الخدمة والترفيه، والتي ستشكل معلماً سياحياً مميزاً بعد جهوزيتها بالكامل.

أجنحة وطنية

وزار صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، جناح «فالكون سيتي»، واطلع على جديدها، خاصة مشروع «فالكون سيتي أوف وندرز» العملاق، الذي يتكون من فلل وأبراج سكنية وتحف هندسية مستوحاة من العجائب المعمارية في دول ومدن عالمية شهيرة. كما زار سموه، جناح شركة «بلوم» أبوظبي للتطوير العقاري والسياحي..

واطلع على جديدها في مجال تنفيذ المشاريع السكنية والسياحية والترفيهية في مختلف مناطق إمارة أبوظبي. وتوقف سموه عند جناح «دبي الجنوب»، واستمع من القائمين على الجناح، إلى شرح حول أهم المشاريع التنموية التي تنفذها الشركة، وأهمها مشروع «القرى»، بتكلفة تصل إلى خمسة وعشرين مليار درهم..

والذي يتألف من عشرين ألف وحدة سكنية موزعة على خمس قرى، والتابعة لمؤسسة مدينة دبي للطيران، ومن المقرر البدء الفعلي في تنفيذ المشروع الواعد مطلع عام 2016، وينتهي في عام 2019، وهو عبارة عن مدينة متكاملة، تعكس المفهوم الحضاري الجديد لحياة الرفاهية للأفراد والعائلات.

منصة نخيل

وعرج سموه على منصة شركة «نخيل»، التي كشفت عن مشروعيها الجديدين «بروميناد» و«جبل علي غاردنز»، واستمع من علي ناصر لوتاه رئيس مجلس إدارة الشركة، إلى تفاصيل المشروعين، حيث أفاد بأن مشروع «بروميناد» في نخلة جميرا، الذي يهدف إلى تحويل جذع نخلة جميرا بالكامل إلى وجهة مثالية للمشي والتنزه على الشاطئ وفي الحديقة..

ويضم مجمعاً لمحال تجارة التجزئة والمرافق الترفيهية من مطاعم ومقاه وغيرها. وبالنسبة لمشروع «جبل علي غاردنز»، فقد ذكر لوتاه، أنه مشروع سكني جديد، يوفر السكن لأكثر من أربعين ألف شخص، يتضمن مرافق خدمية وترفيهية راقية، وغيرها من المرافق الخدمية والرياضية، ومسجداً، ويغطي مساحة من الأرض تقدر بنحو خمسة ملايين ونصف المليون متر مربع.

وختم صاحب السمو نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، جولته في المعرض، بزيارة منصة عرض شركة «داماك» للتطوير العقاري، واطلع سموه على جديد الشركة الرائدة في ميدان التطوير العقاري والسياحي داخل الدولة وخارجها، مشيداً سموه بدور الشركة في هذا المجال.

Share on facebook
Facebook
Share on google
Google+
Share on twitter
Twitter
Share on linkedin
LinkedIn

الرياض

23°C
Clear sky
الأحد
25%
03:00 AM
Min: 16°C
947
02:12 PM
Max: 30°C
ESE 2 m/s

جديد المقالات