مصور روسي يبهر متابعيه على “إنستغرام” بصور لمعالم أردنية

جذبت صور “مبهرة” التقطها المصور الروسي مراد عثمان لأبرز المعالم السياحية الأردنية ملايين المتابعين حول العالم، بعد نشرها عبر تطبيق “انستغرام” الذي تتجاوز قاعدة مستخدميه اليوم 400 مليون مستخدم.
وقاد المصور الروسي عثمان الملايين من متابعيه على تطبيق “إنستغرام” العالمي؛ في رحلات حول العالم عبر حملة أسماها “اتبعني”؛ وكان لا بد له أن يصل إلى الأردن حيث الحضارات والثقافات على موعد مع لقاء حتمي ومشاهد لا تنسى.

وأثار عثمان خلال زيارته الأخيرة للمملكة، إعجاب الملايين ممن يتابعونه، بصور مبهرة التقطها في أبرز الأماكن التاريخية والأثرية في الأردن، من بينها لقطات تعكس ألق وادي رم بأجوائه الوردية، وصور مميزة للبترا، وجرش، وغيرها من معالم المملكة.

وتمتاز رحلات عثمان الذي يحظى بأكثر من 3 ملايين و400 ألف متابع على “إنستغرام”، بالحضور الدائم لشخصية زوجته ناتالي زاكروفا، التي تظهر دائما في صوره وهي تمسك بيده، بينما يكون هو خلف الكاميرا.
وفي زيارتهما الأخيرة للأردن، لا يعرف ما إذا كانت زاكروفا هي التي قادت عثمان إلى المملكة، أم أنه أخذ بيدها إلى موطن إحدى عجائب الدنيا، أو ربما رائحة التاريخ، وعبق الحضارة في الأردن، اجتذبت الاثنين معا.
عثمان وناتالي استضافتهما هيئة تنشيط السياحة في شهر تشرين الأول (أكتوبر) 2015 للمرة الثانية، وفيما يلي لقاء معهما؛

ما هي أهمية الأردن لكما؟

ناتالي: الأردن لنا هي أهلنا، هي انفتاح وصدق وكرم المحليين.
مراد: نعم، كل مرة نأتي فيها الى الأردن نفاجأ بكرم وضيافة الشعب الأردني، بالإضافة الى الثقافة والتاريخ المدهش في أنحاء المملكة.

ما هو أقرب المواقع السياحية الى قلوبكما؟

مراد: بالنسبة لي فهو وادي رم.

ناتالي: أنا بالنسبة لي هناك موقعان قريبان من قلبي وهما البترا لتاريخها النبطي المدهش والذي فاجأني، والآخر هو حمامات ماعين والاسترخاء تحت شلال المياه الساخنة الذي يبعث على الراحة والاستجمام، عندما كتبت كتابي الأخير كنت أتمنى أن تسنح لي الفرصة لكتابته قرب حمامات ماعين.

ما هو سبب زيارتكما الأخيرة للأردن؟

مراد: نحن هنا لتصوير برنامج تلفزيوني سياحي سوف يعرض في روسيا؛ أردنا أن نشارك قصص سفرنا مع متابعينا وما يحصل وراء الكواليس عندما نصور صور Follow Me To المشهورة على “إنستغرام”.
رأينا أن الأردن هي الوجهة المثالية لنا لأننا نستطيع أن نجد كل شيء من مناظر خلابة الى ناس طيبين ومناطق استجمام وشواطئ في وقت قصير (سبعة أيام) توفر لنا لتصوير هذا البرنامج.
ناتالي: أردنا أن نزور وادي الموجب في هذه الرحلة والذي لم يسنح لنا أن نزوره في رحلتنا الماضية وأن نشارك صورنا وقصة هذا الموقع مع متابعينا، بالإضافة الى تصوير أماكن أخرى مثل الخزنة والدير في البترا من منظور مختلف عن الزيارة السابقة.

هل بإمكانكما وصف الأردن بكلماتكما؟

ناتالي: مختلفة جداً عن توقعاتنا. الأردن دولة ليست كبيرة ولكنها تتمتع بتجارب عديدة ومختلفة، أستطيع أن أقول إن الأردن لها موقع مميز في قلبي دوماً.

مراد: الأردن لنا هو جوهرة أو واحة سرية في الشرق الأوسط التي لم نكن نتوقع أن نجدها وبالخصوص في منطقة محاطة بانتباه سلبي عالمياً وقد وجدناها تنعم بالأمن وتزخر بطيبة أهلها وكرمهم ونحن ننصح الجميع بزيارة الأردن.

ما هي دعواتكما لأصدقائكما ومتابعيكما على شبكات التواصل الاجتماعي؟

مراد: نحن دوماً ندعو جميع أصدقائنا لزيارة الأردن ونقول لهم أن ينتهزوا الفرصة وأن يحملوا جوازات سفرهم ويأتوا الى هنا.

ناتالي: نحن نشارك في العديد من المقابلات والمؤتمرات للمؤثرين على شبكات التواصل الاجتماعي وعندما يسألوننا عن وجهاتنا المفضلة فإن الأردن دائما على رأس القائمة.
أنا شخصيا أشجع والدي على زيارة الأردن لأنها تزخر بمواقع مثالية لصغار السن مثلي أنا ومراد، ولكنها أيضا مناسبة للجيل الأكبر بمواقعها المشهورة مثل البحر الميت وحمامات ماعين والبترا بالطبع. إن الأردن حقا وجهة تناسب كل الفئات العمرية.

هل لديكما شيء آخر تريدان أن تقولانه؟

مراد: كل مرة نأتي فيها للأردن نفاجأ بشيء جديد، هناك إحساس أنك لا تستطيع أن تعرف الأردن بالكامل وقد تعرفنا على أناس جديدين في كل زيارة وهو الذي يجعل كل زيارة مميزة.

Share on facebook
Facebook
Share on google
Google+
Share on twitter
Twitter
Share on linkedin
LinkedIn

الرياض

17°C
Few clouds
الخميس
77%
03:20 AM
Min: 16°C
947
02:03 PM
Max: 23°C
NE 3 m/s

جديد المقالات