عقدت  المجموعة الاستشارية لمركز المعلومات والأبحاث السياحية (ماس) اجتماعها الثاني لعام 2015م والذي  ترأسه  سعادة نائب الرئيس للتسويق والبرامج المكلف الأستاذ حمد آل الشيخ ، وبحضور أعضاء المجموعة ومدير عام مركز ماس المكلف ومدراء الإدارات بالمركز.

واستعرض المجتمعون انجازات المركز في الربع الأول من عام 2015م، وتوصيات محضر الاجتماع السابق للمجموعة والخروج بالعديد من التوصيات من أهمها؛ اطلاع شركاء الهيئة على نتائج موقف المملكة ضمن مؤشرات تنافسية السفر والسياحة والعمل على تحسين الموقف التنافسي للمملكة، والعمل على تحويل مجموعات مكتبة الهيئة من الشكل الورقي إلى الإلكتروني وربطها مع قواعد المعلومات المتخصصة التي تخدم قطاع السياحة.

كما أوصى الاجتماع بضرورة تأكيد أعضاء المجموعة لعقد ورشة عمل البيانات الضخمة  والتوصية بتكوين فريق عمل من الجهات المختلفة ذات العلاقة بموضوع الورشة والبحث في آلية تنفيذها، وكذلك تنفيذ دراسة واقع ومستقبل السياحة السعودية كدراسة نوعية تعتمد على البحث في الخطط والدراسات والتقارير الصادرة من الجهات الأخرى، وعلى المقابلات مع الخبراء في الصناعة والمستثمرين والملاك والمسئولين في الجهات ذات العلاقة.

​​