200 فعالية لمهرجان الرياض للتسوق والترفيه في دورته الحادية عشر

 

مجلة صناعة السياحة – سارة المدني
نظمت الغرفة التجارية الصناعية بالرياض مؤتمرا صحفيا كشفت فيه الستار عن مهرجان الرياض للتسوق والترفيه الحادي عشر الذي تنطلق فعالياته يوم السابع عشر من شهر شعبان ويستمر حتى السادس من شهر رمضان المقبل, وذلك بالتعاون مع الهيئة العامة للسياحة والآثار وأمانة منطقة الرياض. من جانبه قال الأستاذ محمد المعجل رئيس اللجنة السياحية بالغرفة : “حرصت الغرفة على أن يكون مهرجان هذا الصيف متكاملا من حيث التنظيم والتنوع, إضافة إلى عدد الجهات المشاركة من مراكز تجارية وترفيهية والتي سيبلغ عددها عشر مراكز تجارية وترفيهية, والفعاليات المقامة ستربو على 200 منشط وفعالية, يقوم على رعايتها ودعمها 30 جهة من القطاع الخاص, إلى جانب البرامج التي تم إعدادها بشكل خاص لرواد المهرجان وزائريه والتي تلبي احتياجات كافة أفراد العائلة والمتسوقين وزوار مدينة الرياض. وأضاف:” حرصت الغرفة على توافر مقومات نجاح مهرجان هذا العام من خلال التنسيق المستمر مع الجهات المشاركة وتكوين لجان للمتابعة على مدار الساعة وتضمين مناشط جديدة تتناسب مع مكانة المهرجان وعراقة العاصمة ( ملتقى الوطن ) ,ولتحقيق الهدف الأساسي له المتمثل في تنشيط الحركة الاقتصادية والسياحية لمدينة الرياض, وتشجيع زوار المهرجان على التسوق وشراء المستلزمات الخاصة بهم بأسعار مخفضة طيلة المهرجان, إضافة إلى تقديم الهدايا القيمة لرواده من مختلف الشرائح العمرية والاجتماعية”. أن سقف الطموحات من المهرجان كحدث تسويقي وسياحي في تزايد, ونأمل أن يتجاوز عدد الزائرين الخمسة ملايين وأن يكون المهرجان منفذا حقيقيا للترفيه والرواج التجاري والاقتصادي , وأن يعكس حجم ومكانة الرياض ( ملتقى الوطن ) وأكد الأستاذ ماجد الحكير نائب رئيس اللجنة السياحية بالغرفة خلال المؤتمر أن الغرفة سعت منذ فترة طويلة إلى الإعداد الجيد لهذا المهرجان مستفيدة في ذلك من الخبرات التراكمية في تنظيم المهرجان على مدى عشر سنوات. مشيرا إلى أن الغرفة قامت منذ وقت مبكر بالتحضير لهذا المهرجان والتنسيق مع مختلف الجهات المشاركة والداعمة للمهرجان , ويأتي تنظيم المهرجان مع بدء الإجازة الصيفية ودخول شهر رمضان وقرب عيد الفطر المبارك , وكل مناسبات تزيد من حركة التسوق والترفيه لمختلف أفراد العائلة , وسيكون المهرجان عامل جذب للجميع لقضاء أوقات مفيدة وسعيدة في عاصمتهم الحبيبة . وشدد الحكير على أن من الأمور التي نود التنويه عنها هو الناحية الإعلامية والإعلانية , إذ أن هناك عملا دؤوبا للتعريف بالمهرجان وفعاليته لحظة بلحظة من خلال الوسائل الإعلامية والإعلانية المختلفة وبالأخص مواقع التواصل الاجتماعي , وعبر الموقع الإلكتروني الخاص بالمهرجان وغيرها من هذه الوسائل, إلى جانب نشر مواد صحفية بالصحف الراعية للمهرجان وبقية الصحف ووسائل الإعلام الأخرى باعتبار أن هذا المهرجان حدث وطني مهم يعمل على ترسيخ مكانة الرياض ودورها على كافة الأصعدة ورؤيتها الثقافية والاجتماعية والاقتصادية. وأضاف الحكير إلى أنه روعي في مناشط المهرجان تضمين برامج ثقافية وتوعوية مختلفة لنشر الوعي لدى المشاركين وكافة أفراد المجتمع. وفي ختام المؤتمر شكر المشاركون فيه كلا من صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن بندر أمير منطقة الرياض الذي دعم المهرجان بكافة تفاصيله وسيتوج ذلك بتشريفه ورعايته لحفل لافتتاح المهرجان, وكذلك للهيئة العامة للسياحة والآثار, ولسمو الرئيس صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان بن عبد العزيز على دعمه للمهرجان ولكافة مناشط السياحية في المملكة, كذلك شكر وزارة الشؤون البلدية والقروية ممثلة في أمانة الرياض, وجميع الجهات التي تدعم المهرجان وتعمل على نجاحه, والشكر موصول للجهات المشاركة والراعية.

Facebook
Google+
Twitter
LinkedIn

الرياض

17°C
Overcast clouds
الثلاثاء
88%
03:11 AM
Min: 14°C
946
02:04 PM
Max: 23°C
NE 3 m/s

جديد المقالات