240 مليار ريال خسارة مباشرة حتى الآن للسياحة في الخليج لهذه الأسباب

كشفت شركة فروست اند سوليفان للاستشارات السياحية العالمية عن خسائر قطاع السياحة والسفر في منطقة الخليج التي وصلت إلى أكثر من 240 مليار ريال سعودي أي ما يقارب 65 مليار دولار خلال عام انتشار جائحة كورونا ووضحت أن السبب الرئيس هي القيود المستمرة المتعلقة بتفشي فيروس كورونا.

وأكدت أن نمو قطاع السياحة والسفر في منطقة الخليج بلغ 10 % خلال السنوات الخمس الماضية، مشيرة إلى أنه بناء على هذا النمو كان من المتوقع أن يصل إجمالي الإنفاق على القطاع إلى 110 مليارات دولار في عام 2020 إلا أن تفشي كورونا أحبط هذه التوقعات بشكل عميق وأضافت مع بدء تخفيف القيود المتعلقة بكورونا وخروج الناس من مرحلة الحظر سيبقى أغلبية سكان منطقة الخليج يفضلون رفاهية قضاء بضعة أيام في الفندق مع رغبتهم بالحد من تعرضهم للاختلاط مع آخرين للحد من انتشار الفيروس في حين أن صناعة السياحة والسفر في منطقة الخليج لا تزال في مرحلة اكتشاف نفسها.

وأشارت فروست اند سوليفان إلى أن القطاع شهد نموًا كبيرًا في السياحة الداخلية بقيادة السعودية بالتزامن مع إغلاق معظم الدول لحدودها أمام المسافرين الدوليين لفترات طويلة في العام الماضي

كما توقعت الشركة ان تتبنى 65 % من جميع فنادق منطقة الخليج بيئة آمنة ومعقمة تمامًا لتقليل مخاطر الإصابة بالفيروس بالإضافة إلى سماح دول المنطقة للأشخاص الخاضعين لفحص سلبي للفيروس بدخولهم.

Share on facebook
Facebook
Share on google
Google+
Share on twitter
Twitter
Share on linkedin
LinkedIn

الرياض

17°C
Few clouds
الإثنين
77%
03:20 AM
Min: 16°C
947
02:03 PM
Max: 23°C
NE 3 m/s

جديد المقالات