“دبي للسياحة” تبحث ترتيبات العودة التدريجية لأنشطة الضيافة والسفر

عقدت دائرة السياحة والتسويق التجاري بدبي “دبي للسياحة” اجتماعاً عن بُعد مع شركائها في قطاعي الضيافة والسفر، لمناقشة العودة التدريجية للقطاع في ضوء ما يشهده العالم من جهود لاحتواء انتشار فيروس كورونا المستجد “كوفيد–19″، وما تقوم به الإمارات من إجراءات احترازية.

وتم خلال الاجتماع إطلاع الشركاء على الخطوات المتخذة من قِبَل الحكومة للعودة تدريجياً للحياة الطبيعية، وكذلك استعراض للقطاعات المختلفة التي تأثرت لاسيما في قطاع السياحة الذي يعتبر أحد الركائز الأساسية للاقتصاد.

وقامت “دبي للسياحة” بتسليط الضوء على جهودها في الأسواق العالمية من أجل المحافظة على التواصل المستمر مع الجمهور المستهدف في تلك الأسواق، بما في ذلك مبادرات تضمنت الحملة التي أطلقتها مؤخراً بعنوان “#نلتقي_قريباً”#Till We Meet Again.

كما تطرق النقاش إلى قرار تأجيل “إكسبو 2020 دبي” إلى شهر أكتوبر 2021، وكيفية استثمار الفرص المتاحة خلال الفترة المقبلة، علاوة على مناقشة اقتراحات آلية تطوير إجراءات دخول الزوار بما فيها إجراء الفحوصات قبل إقلاع الرحلات وعند الوصول.

وناقش الاجتماع إعادة افتتاح بعض المرافق الخدمية للفنادق مثل الشواطئ ضمن شروط محددة للاستفادة من الطلب الداخلي على الإقامة في الفنادق.

وشارك في الاجتماع سعادة هلال سعيد المري، المدير العام لدائرة السياحة والتسويق التجاري بدبي “دبي للسياحة”، إلى جانب مجموعة من كبار المديرين التنفيذيين وممثلي المنشآت الفندقية الرائدة العاملة في دبي وهي: هيلتون، وميلينيوم، وأكور، وجميرا، ومجموعة إعمار للضيافة.

كما ضمت ممثلي ماريوت الدولية، وجيه إيه للمنتجعات والفنادق، وكيرزنر أنترناشيونال، ومجموعة الحبتور، والوصل، وروتانا، بالإضافة إلى “طيران الإمارات”، و”فلاي دبي”، وكذلك مطار دبي الدولي.

وقال إن الشركاء في القطاع يتطلعون لمرحلة العودة التدريجية للحياة الطبيعية، ومواصلة الجهود للمحافظة على المكتسبات التي ساهمت في تعزيز مكانة دبي كوجهة مفضلة للمسافرين من شتى أنحاء العالم وفق استراتيجية السياحة.

وأكد أن التجارب السابقة أظهرت كيف أن دبي التي تتمتع بمرونة كبيرة وإمكانيات هائلة، أثبتت قدرتها على التغلب على مثل هذه التحديات، والعودة بقوة مرة أخرى لتحافظ على مكانتها المتميزة.

وأوضح: ” نسعى إلى إعادة افتتاح أنشطة قطاع السياحة وفق منهج تدريجي، حيث سنركز على العناصر الرئيسية التي ضمنت نجاح هذا القطاع واستمراريته على مدار العقد الماضي، ومن أهمها التزامنا بالتخفيف من حدة المخاطر، وتقديم تجارب ذات قيمة فريدة ومميزة للزوار”.

وحول تأجيل معرض “إكسبو دبي” إلى شهر أكتوبر 2021، أشار المري إلى أن هذا القرار سوف يُعطي الفرصة لمختلف الدول لترتيب أوضاعها الداخلية، ومواجهة التحديات الراهنة، وكذلك العودة بشكل أقوى لتشارك في المعرض بأفضل الطرق الممكنة.

ومن جهتهم أعرب المشاركون في الاجتماع عن شكرهم لكافة الجهات الرسمية والقطاع الخاص لمساهمتهم في إدارة الأزمة بفاعلية وكفاءة عالية، وكذلك اطمئنانهم للطريقة السليمة التي يتم التعامل بها لمكافحة “كوفيد-19”.

Facebook
Google+
Twitter
LinkedIn

الرياض

42°C
Clear sky
الثلاثاء
6%
02:10 AM
Min: 35°C
935
03:46 PM
Max: 46°C
NW 4 m/s

جديد المقالات